صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: اعمال التكسيات والتشطيبات

  1. #1
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المشاركات
    14

    اعمال التكسيات والتشطيبات

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    اخواني واخواتي المهندسين والمهندسات اتمنى منكم المساعده انا مهندسه دفعه 2003 ومقدمه على شغل في احدى القطاعات المهتمه بأعمال التكسيه والتشطيبات وقبل ما يقبلوا احد لازم طبعا يعملوا معاه مقابله ويسألوه شويه اسئله
    فلو حد عنده اي كتب تفيد في طريقه تنفيذ او كيفيه الاستلام على هذه الاعمال يا ريت يفدني
    وشكرا

     

     


  2. #2
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    13

    افتراضي

    مكن تقرئي الكتب العربية الموجودة في هذا الموقع :

    http://www.cdd.gotevot.edu.sa/vtc_books/index.htm

  3. #3
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    1

    help اعمال التكسيات و التشطينات

    على فكره الموقع ده احتمال يكون اتنقل
    لكن انا باحاول اعمل بحث عن اعمال التكسيات الداخلية و الخارجية
    لكن مش عارف الم معلومات كويسة
    يا ريت اللى يعرف يساعدنى

  4. #4
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    جاية دلوقتى علوزة تتعلمى ..أمال فى الدراسة كنتى بتعملى ايه

    قولى حضرتك عاوزة ايه بالظبط عن التشطيبات .وده ايميلى
    (amr_88888888@yahoo.com)


    4-
    مرحلة التشطيبات


    (1)
    أعمال الدهانات



    تحتاج الحوائط الداخلية للمبانى والاسمنت بعد بياضها بالمحارة الى تشطيبها بانواع مختلفة من دهانات سواء اكان بالجير أوالغراء أوبأى مادة أخرى تستعمل هذه الانواع المختلفة من الدهانات لحماية البياض ووقايته من المؤثرات الطبيعية واضافة مزيد من انواع التنسيق والزخرفة والديكور والحصول على الانواع المطلوبة المحببة الى النفس والمكسية لراحة العين والملائمة لراحة العين والملائمة للأذواق الشخصية
    .


    والدهانات بصفة عامة يتكون من العناصر الخمسة الاتية
    :

    الاساس
    :يتكون الجير والذنك الابيض والازبيداج.

    العنصر الحامل
    : وهوالسائل الذى يذوب فى الاساس.

    المذيب
    : وهى المادة المضافة للعنصر لكى تساعد على الذوبان.

    المجفف
    : وهى المادة المضافة للعنصر الحامل لتساعد على جفافه.

    الالوان
    : وهى تتكون من مواد معدنية أونباتية أوحيوانية خالية من المواد العضوية تضاف الى مادة الدهان للحصول على اللون المطلوب وتختلف مواصفات أعمال الدهانات حسب اذا ما كان المطلوب هودهان البلاط تخشين على الحوائط أومصيص على الاسقف أواخشاب أوحديد قديم أوحديد أومبلية كذلك جاهزة أويتم تحضيرها فى مكان العمل كلا حسب نوعه.


    أنواع البويات
    :

    يمكن بشكل عام تقسيم انواع البويات الى ثلاث انواع رئيسية طبقا للمواصفات القياسية الخاصة بمعهد ابحاث البناء ووزارة الاسكان والمرافق على النحوالتالى
    :

    البويات المائية
    .

    البويات الزيتية واللاكيهات
    .


    أولا
    : البويات المائية:

    وهى تشمل جميع الدهانات التى اساسها الماء ويمكن حصر اهم انواعها فى النقاط التالية
    :

    دهانات بيويية الجير المائية
    .

    دهانات بيويية الجير المضاف اليه الشحوم
    .

    دهانات بيويية الغراء الغير قابل للغسيل
    .

    دهانات بيويية البلاستك المائية
    .

    أولا
    : اعمال الدهانات بيويية الجير المائية:

    وتستعمل على بياض تخسين أوبياض اسمنتى غير مخدوم وعلى الطوب الظاهر الخرسانة ولا يجوز استعماله على بياض المصيص أوعلى الاخشاب أوعلى الحديد
    .

    ويتم تحضير كمية مناسبة من الجير السلطانى ناتج من حرق الجيرى بطريقة جيدة ثم يطفى فى الماء بنسبة
    1 جزء ماء : 1 جزء جير ويترك لمدة 14 ساعة ثم يأخذ الجزء العلوى من الجير المطفى ويضاف الى محلول مذاب فى كجم شبة + 2كجم ملح / 100 لتر من الماء المرشح . ويضاف الجير بالتدريج مع التقليب حتى يمكن الحصول على خليط قوامة مناسب ويمكن اضافة اللون المطلوب ثم تضيف المستحلب من خلال مصفاة من السلك سعة عيونها 1مم2.

    طريقة الدهان
    :

    يتم دهان الحوائط التى لم يسبق دهانها من قبل عن طريق عمل وجه تحضيرى بالمستحلب الابيض الى تم تحضيره بدون لون باستعمال الفرشاة
    .

    يتم معجنة الحوائط والاسقف بمادة المصيص المعجون بمستحلب الجير المجهز سابقا
    .

    دهان الوجه الاول يسمى بطانة بواسطة الفرشاة من المستحلب الجيرى بعد اضافة اللون المطلوب
    .

    دهان الوجه النهائى ويسمى الضهارة بنفس البوية المستخدمة ويسمى فى الوجه الاول باللون المطلوب مع استعمال الرش باكملينة لجعل السطح النهائى متجانس خاليا من اثار الفرشاة المستخدمة فى الاوجه السابقة
    .


    ثانيا
    : الدهان ببوية الجير المخلوط بالشحومات:

    ويستعمل لنفس الاغراض السابقة الا انه فى حالة السطح النهائى للدهان املس ومانع لامتصاص الماء فأنه يوحى باستخدامه
    .

    طريقة التحضير
    :

    يتم تحضير محلول الجير المخلوط بالشحومات باضافة
    1كجم من الزيت النباتى مثل زيت بذرة القطن الى الشحم الحيوانى ( الدهن ( /200كجم من محلول الجير المعد للدهان بنفس الطريقة الموضحة بالبند السابق مع التقليب بسرعة حتى يندمج الشحم مع المستحلب الجيرى تماما.

    طريقة الدهان
    :

    يتم دهان الحوائط التى لم يسبق دهانها من قبل بنفس مراحل الدهن السابقة المتتبعة فى لونه الجير المليئة بداية من الوجه التحضيرى والمعجون والبطانة بالوجه الاول والضهارة بالوجه الثانى ببوية الجير المخلوط بالمعجون ما عدا الوجه الاخير بدون اضافة شحم
    .


    ثالثا
    :الدهان ببوية الغراء غير القابل للغسيل:

    وهى ببوية مائية خالية من الزيت المادة الرابطة فيها الغراء أوالنشا
    . تستعمل بنفس أغراض دهان مادة الجير المائية الا انه يمكن دهان مع مادة المصيص أوالجبس.


    طريقة التحضير
    :

    وتشمل تغير محلول الغراء ثم تحضير محلول النشا ثم تحضير اللون ثم تحضير ببوية الغراء
    .

    *
    أولا: تحضير المحلول:

    عن طريق وضع كمية مناسبة من الغراء فى الماء وتخمر تماما بالماء لمدة
    24 ساعة ويسكب الماء الزائد عم طريق امتصاص الغراء المتنوع فى حمام الماء الساخن حتى تصل على محلول غراء مركز.

    *
    ثانيا: تحضير محلول النشا:

    وذلك عن طريق خلط
    1كجم من النشا بلتر واحد من الماء البارد ويقلب جيدا حتى يصبح مزيج متجانس ناعم ويتم اضافة هذا المحلول ببطئ الى 4 لتر من الماء الموضوع على النار فى درجة الغليان ويتم تقليبة بسرعة حتى اضافة محلول النشا كاملا وهذا الخليط يحتاج الى قوة ميكانيكية كبيرة للتقليب نظرا لان توائم الخليط يزداد غلظة باستمرار ثم يضاف الية الفيتيول بنسبة 1% لمنع تعطن المحلول النشا.

    *
    ثالثا: تحضير اللون:

    وذلك عن طريق خلط الاسبداج البلدى نمرة
    1 بالماء حتى يصبح على صورة معجون طرى ثم ياف الية اللون المطلوب مع التقلييب وتؤخذ منه الكميات اللازمة لتضاف لبوية الغراء.

    *
    رابعا: تحضير مونة الغراء:

    ويتم عن طريق ملئ صفيحة سعة
    15 لتر من المعجون المعجون المحضر بالبند الثالث ويضاف الية لتر واحد من محلول الغراء والنشا السابق تحضيره فى اولا وثانيا ثم يجفف الخليط بالماء مع التقليب حتى يصبح صالحا للاستعمال للدهان بالفرشاة ببوية الغراء بالفرشاة أوبالماكينة.

    طريقة الدهان
    :

    يتم دهان المراد لاول مرة بالمستحلب جيرى يحضر بالطريقة المذكورة
    .

    يمعجن السطح باستعمال معجون المصيص المضاف الية الغراء ويترك السطح لمدة
    24 ساعة حتى يشك المعجون على الحائط ثم يتم بتقيمة مثل دهان الوجه 1.

    البطانة تتكون من دهان وجه الغراء
    .

    الضهارة وتعمل دهان بمحلول بوية الغراء المحضر مع الرش بالماكينة
    .

    رابعا
    : دهان ببوية البلاستك:

    وهومزيج من مستحلب البلاستك المائى المخلوط بمواد ملونة بنسب معينة تعطى طبقة جميلة من الطلاء غير لابعه وقد تم تصنيعه لطلاء مسطحات الحوائط الخارجية والداخلية وعلى الرغم من انه كثيرا ما يوصى بادائه على الاسطح المعدنية الا انه مانع للصدأ الا انه لا يصلح للاستعمال على الاسطح الخشبية
    . ومن مميزات هذا النوع من الطلاء ما ياتى:

    ثابت ضد الاملاح
    .

    يمكن به دهان الحوائط حديثة البياض بعد
    7 ايام.

    الطلاء مسامى يسمح بتنفس الحوائط لذلك فهولا يحدث رطوبة للحوائط تحت الطلاء فتمنع التصاقه
    .

    يعطى طبقة ناعمة غير لامعة لاظلالها
    .

    يعطى طبقة رفة ثابتة لا تتطاير زراتها بالاحتكاك مثل غيرها
    .

    يمكن طلاءه على بياض الاسمنت الحديث والقديم وعلى طلاء الزيت القديم على الحوائط الداخلية
    .

    يجب الطلاء فى مدة لا تزيد عن نصف ساعة وهذا يسمح بامكانية تشطيب غرفة فى يوم واحد
    .

    عديم الرائحة ولا يتطلب تهوية المكان المراد دهانه
    .

    يمكن اداءه بالدهان أوبالرش بالماكينة
    .

    سهولة غسيل الادوات ويمكن تحقيقه بالماء
    .




    طريقة الدهان على حوائط لم يسبق دهانها من قبل
    :

    يتم صنفرة السطح المراد دهانه وينعم جيد
    .

    يدهن وجه واحد تحضيرى بعد جفاف مادة البلاستك الجاهز بنسبة
    20 % بعد وزنة باضافة معدنى لزيادة قوة نفاذة مادة الطلاء داخل البياض وسهولة الامتصاص.

    يتمك معجنة السطح بمعجون ناعم عن طريق خلط زيت بذرة الكتان مع كمية قياسه من الاسبداج البلدى نمرة
    1 ويترك المعجون على الحائط مدة 24 ساعة ليجف ثم يصنفر.

    دهان الوجه الاول وهوالبطانة بالفرشاة ببوية البلاستك بعد تجفيفها بنسبة
    25 % من وزنها بالماء.

    دهان وجه ثانى بالفرشاة من مادة البلاستك ويمكن تجفيفها بالماء
    .

    دهان وجة نهائى يسمى بالضهارة بالفرشاة من العلبة ويمكن تجفيف القوام اذا لزم الامر بالماء مع المس بالروالة اوالدق بالفرشاة الخاصة بذلك
    .

    ثانيا
    : البويات الزيتية والاكتيمات:

    وهى دهانات تكون غشاء واقيا يصلح لاعمال التجارة والحوائط والاسقف والحدايد المدهونة أوالتى لم يسبق دهانها ويمكن تقسيم انواع البويات الزيتية إلى ثلاثة انواع رئيسية على النحوالتالى
    :

    البوية الزيتية الدائرة
    .

    الجاهزة المعلبة من شركات كيماوية
    .

    بويات اللاكهيات
    .

    وبشكل عام فانة لا ي وجد اختلاف فى خطوات العمل بالنسبة للانواع الثلاثة المذكورة سابقا وانما الاختلاف فقط بين هذه الانواع وبعضها يتمثل فى جودة مظهر السطح النهائى وقوة تحملة بعد الدهان فاقلها جودة هوالنوع الاول فيها وهى البوية الدائرة ويليها فى الجودة البويات الجاهزة نظرا لانها ثابتة التركيب وذات جودة عالية فى التصنيع وافضلها بويات اللاكيهات
    . ويجب ملاحظة ان تكون جميع البويات موردة داخل عليها الاصلية المبرشمة وتحتوى جميع انواع الزيوت وتعتمد جميع انواع هذه الزيوت فى جفافها على ززيت بذرة الكتان وغيرها من الزيوت الاخرى النباتية والحيوانية التى تكون طبقة لاصقة على الاسطح نتيجة امتصاص الاكسجين من الهواء الجوى فتحمى ما تحتها من أسطح ضد تأثير العوامل الجوية وضد التآكل والصدأ. الا انه تلك الانواع السابقة تنقسم الى دهان لامعة ودهانات قط ( وظيفة ) تستخدم كلا منها حسب الديكور المطلوب.


    طريقة الدهان على حوائط لم يسبق دهانها من قبل
    :

    وتتم من بطانة وثلاث اوجه اوبطانة واربع اوجه طبقا للمواصفات الموضوعة والمحددة
    . كما يجب تحديد ما اذا كانت الوجه الاخير لامع اومط.

    ويمكن تحديد المراحل كما يلى
    :

    نظافة جميع الحوائط من اى اتربة عالقة وصنفرة اى مواد صلبة ملتصقة بها
    .

    دهان وجه تحضيرى بزيت بذرة الكتان المغلى المضاف الية قليل من اكسيد الزنك لتشريب الحوائط وتسقى المسام ويترك الدهان حتى يجف
    .

    يتم سحب سكينة معجون فى اتجاه واحد من اسبداج وزيت ويترك ليجف ثم يصنفر
    .

    يمكن سحب سكينة معجون اخرى فى اتجاه معاكس للاول على كامل الحوائط لزيادة وخدمة وتعميم سطح الحائط من نفس المكونات الاساسية يترك ليجف ثم يصنفر
    .

    يتم دهان الوجه الاول من الزيت المخفق فوق طبقة المعجون ويكون لونة افتح قليلا من اللون المطلوب ويعمل من السيوبات الجاهزة المعطاه
    (1،60 % اكسيدزنك +20%زيت كتان مغلى +5%اكاسيد قلوية +4%زيت تراتبيتيا نباتيا اوصناعية + 1%مادة مجففه ) يتم خلطة جيدا ثم يدهن بالفرشة ويترك ليجف ثم يصنفر.

    يتم دهان الوجه الثانى من الزيت الثقيل فوق الوجه الاول بنفس المونة السابقة اما جاهزة أودايرة حسب المواصفات المطلوبة
    .

    يتم دهانات المط ويمكن عمل وجه رابع من نفس المكونات فى حالة الحاجة الى اضافة مواد تجفيف وتلميع وورنيش حسب ما تقص علية المواصفات
    .

    وبشكل عام
    :يمكن تحديد بعض المواصفات العامة التى يجب مراعاتها فى جميع اعمال الدهانات كما يلى:

    q
    دهان وجه تحضيرى لجميع مشغولات النجارة الداخلية المطلوب تشطيبها ودهانها بوية اللاكية اوالزيت من مادة السلاتون الجاهز أوالدائر. وذلك لحفظ الاخشاب الطرية من التعرض للعوامل الجوية والرطوبة.

    q
    دهان وجه تحضيرى لجميع المشغولات الحديدية المطلوب تشطيبها ودهانها ببوية اللاكية أوالزيت بوجه تحضيرى من مادة مانعة للصدأ مثل السلاقون المركز أوالبرايمر الجاهز أوالداير.

    q
    فى المناطق الرطوبة يمكن اضافة مادة السلاقون اكسيد الرصاص الاحمر الى اكسيد الزنك المستعمل فى بدية الوجه التحضيرى لدهان الحوائط حتى لا نتأثر بالرطوبة.

    q
    يتم صبغ جميع العقد الخشبية الحية الموجودة بنماذج النجارة من حلق وابواب وشبابيك وتكسيات وبروزوباكتان ووزراشد غيرها عن طريق اضافة الجملاكة المذابة فى الكحول.

    وتسمى عملية كى العقد
    :وذلك حتى تعقد العقد حبوبتها وتتوقف عملية افراز المادة الران التى تتسبب لدهان على الاخشاب وذلك قبل دهان وجه البطانة التحضيرى بالسلاقون.

    يجب ان يتم تنعيم أوجه النجارة والحوائط والمعادن قبل الدهان وما بين أوجه الدهان وذلك باستخدام الصنفرة على الناشف بالماء أوبالتبدبير بالبدرة أوبمعجون اليوليش ذات النمرة المناسبة ولا يسمع باى حال من الاطوال دهان اى وجه من البويات قبل جفاف الوجه السابق له تماما
    .



    (2)
    أعمال التكسيات


    كثيرا ما يتطلب التصميم المعماري ترك مساحات معينة من الحوائط والأسقف والأرضيات سواء كانت في مباني عامة أوخاصة على أن يتم كسوتها بمواد خاصة بالتكسية وذلك إما لهدف زخرفي أولغرض معماري أوإنشائي أوفني
    .
    من الطبيعي أن تختلف مواد الكسوة التي تستعمل في الحوائط من حيث النوع في المواد التي تستخدم في الأسقف والأرضيات وكذلك الحال في المواد التي تستعمل لأغراض زخرفية وجمالية فإنها تختلف عن المواد التي تستعمل للضرورات الفنية فهناك مواد كسوة لوقاية الحوائط من الحرارة أوالرطوبة أولامتصاص الصوت أوانعكاس الضوء إلى غير ذلك من المواد المصنعة حديثا بناء على ذلك فإن عملية التكسيات تعرف بأنها استخدام مواد طبيعية أومصنعة ذات أسماك بسيطة بأشكال جذابة تعطي شكلا جماليا ويستخدم فيها مواد بسيطة تساعد في اللصق والتركيب والتثبيت ويمكننا أن نوضح بعض المواد المستخدمة في أعمال التكسيات المختلفة كالآتي:


    (1)
    التكسيات ببلاطات السيراميك أوالقيشانى:

    يحدد البند نوع السيراميك المستخدم إن كان محلي أومستورد كذلك مقاساته وألوانه ومواصفات تركيبه ويتم تركيب السيراميك على الحوائط بعد إتباع المراحل الآتية:

    طرطشة الحوائط بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    450 كجم أسمنت / متر مكعب رمل.

    دق مسامير من الصلب عند أطراف الحائط لتركيب خيط رأسي يوزن بسمك يسمح بتركيب السيراميك والمونة ولايقل عن
    3 سم ويوضع كل خيط عند طرف من أطراف الحائط ثم نشد فيما بينهما خيط أفقي متحرك يمكن رفعه لأعلى وخفضه لأسفل ويوزن أفقيا على مستوى المدماك لضبط استواء العراميس الأفقية.

    يبدأ المبلط في كسوة بلاطات السيراميك من أسفل لأعلى على أن ينتهي من فرد أول سطر أوالمدماك أفقي بكامل عرض الحائط ثم يتبعه رأسيا بمدماك آخر حتى يعلوالحائط ويستخدم مونة من
    300 كجم أسمنت / متر مكعب رمل أوبنسبة 1 : 7 توضع المونة في المسطرين على ظهر البلاطة السابقة ثم تركب على الحائط في مكانها وتدق في مكانها بطرف المسطرين حتى تملأ المونة جميع أجزاء وأطراف البلاط وتصل إلى مستوى الخيط المطلوب وتسمى عملية كبس البلاطة ويستخدم المبلط أحيانا صليبة بلاستيك توضع في أطراف البلاطة لضبط العراميس الأفقية والرأسية على أن يتم إزالتها بعد جفاف السيراميك أويقوم المبلط بضبط العراميس حسب خبرته العملية بالسمك المطلوب طبقا للمواصفات ثم بتم تفريغ تلك العراميس بالفرشاة السلك قبل جفاف المونة.

    سقي البلاط بلباني أسمنت أبيض لملئ جميع العراميس الأفقية والرأسية تماما ثم تكوى جميع العراميس وذلك باستخدام فوطة أوبطرف الإصبع قبل أن تجف المونة ويجب ألا يتم سقي الخامات السيراميك إلا بعد مرور
    24 ساعة على الأقل من تبليط الحوائط للتأكد من جفاف مونة اللصق وأنها نضجت مع المونة من خلال العراميس ويمكن أن يتم عمل مونة سقي السيراميك من الأسمنت الأبيض وبودرة الحجر الناعم بنسبة 1 : 1 مع إضافة أكاسيد التلوين المطلوبة إذا لزم الأمر أوخلط الأسمنت الأبيض والزنك بنسبة 1 : 1 وإعطاء اللون المطلوب.


    (2)
    التكسيات بطوب الوجهات:

    وتكسى به الحوائط الخارجية والداخلية أحيانا في الأغراض الزخرفية ويستخدم لها طوب يسمى طوب صرناجة أوما يماثله
    ( قطع السلك ) مقاس 23 × 4 × 4 أو11 × 4 × 4 ويحدد مواصفات التركيب عن كان وضع الطوب قاطع الحل أوذوعراميس مستمر ويركب على الحائط بعد عمل طبقة من الطرطشة العمومية بمونة 45 كجم أسمنت / متر مكعب بعد ذلك يرص الطوب على الحائط بالشكل المطلوب ويترك مسافة من 2 : 3 سم بين رمل ويبنى كل مدماك على سيخ من الحديد أوخوص مبططة لضبط استقامة العرموس ثم يزال السيخ بعد الانتهاء من رص المدماك بالمونة ثم تكمل العراميس وأحيانا ينص بند المباني على البناء بطوب رملي ظاهر قطع السلك على السيخ ليعطى في النهاية مظهر جمال كبديل عن كسوة الوجهات لطوب الصور خاصة حيث بياض من الداخل بالطريقة العادية ويتحرك من على الخارج مظهره بعد تكحيل العراميس.


    (3)
    التكسيات بالحجر الفرعوني:

    خامة طبيعية مستخرجة من الجبل له مواصفات معينة ويتم تقطيعه على هيئة أشكال مسطحة غير منتظمة
    ( دبش ) ويستخدم الحجر الفرعوني لكسوة الحوائط بأشكال متعددة فالحجر بشكل عام مثل الشكل الرباعي أوالسداسي أوالثماني أوالفرعوني ويتم تقطيعه وتهذيبه بتخانات من 3 – 6 سم ويعطى أشكال حرفية للحوائط الخارجية أولبعض الحوائط الداخلية ومراحل كسوة الحجر مثل مراحل طوب الوجهات السابقة حيث يتم اختيار نوع الحجر بحسب مواصفاته المطلوبة بألوانه وأنواعه وأبعاده وأشكاله ويتم كسوة الحجر على طرطشة عمومية بنفس النسب السابقة من الأسمنت والرمل 450 كجم أسمنت / متر مكعب رمل تفرد سم/متر مربع ثم يتم تركيب الحجر للكسوة طبقا للنوع المحدد والشكل المطلوب مقسم إلى عراميس أفقية مستمرة أوغير مستمرة بطريقة الرص من أسفل إلى أعلى ويترك بينه وبين الحائط سعة 3 – 4 سم تملأ بالمونة وهى نفس مواصفات ومكونات المونة المستخدمة في السيراميك المطلوب 250 أو350 أو400 كجم / متر مكعب.

    كلما زادت النعومة
    ( أملس غير مسامي ) كلما زادت كمية الأسمنت للمونة وكلما كان خشنا ومسامي كلما قل الأسمنت . سمك مونة اللصق من 3 – 5 تخانة الكسوة تحدد طبقا لشكل الحائط ، نوع الكسوة ، مادة اللزق وأحيانا يتم الاستعانة بكانات حديدية لربط الكسوة بالمباني وبعد جفاف المونة يتم تكحيل العراميس ثم نحت ودق الحجر بالشكل المطلوب ودق الحجر يتم بالطراف الخارجية منه أوللمسطح الداخلي للحجر طبقا للرسومات حتى يعطى قيم جمالية وزخرفية تتناسب مع مظهره المطلوب وذلك بعد أن تجف وتكحيل العراميس تكلفة تكسية للمونة الحجر من 30 – 40.


    (4)
    التكسيات بالترابيع والبلاطات والطبيعية والمصنعة:

    وتشمل أعمال التكسيات للحوائط بألواح الماربريت أوبلاطات الراكودير أوبترابيع مصبوبة من الحجر الصناعي أوخلافه
    . يتم توريد الألواح أوالترابيع المطلوبة طبقا للواصفات باللون المناسب والسمك المحدد وتبدأ أعمال التكسيات بطرطشة للحوائط ثم لصق الألواح أوالترابيع بمونة 300 كجم أسمنت / متر مكعب وأحيانا يتم عمل مونة بطانة من الأسمنت والرمل قبل التكسية لضبط استواء الحوائط ثم تمشط جيدا أوتمنجل ويتم تركيب ولصق بعض الألواح عليها بعد جفافها ثم تسقى بالأسمنت الملون وعادة ينص بند التكسيات لترابيع الحجر الصناعي المصبوبة على أن يتم تجهيز القوالب المخصوصة لصب البانوة داخل القوالب المخصصة والسابق ذكرها في بنود ضهارتها للحجر الصناعي في البياض على أن تتم عمليات الصب داخل القوالب حسب الأشكال الزخرفية المطلوبة ثم التركيب مع إنهاء الوجه الأخير مع الدق بالبشردة أوالشاحوطة.


    (5)
    التكسيات بالرخام:

    تبدأ أعمال التكسيات بالرخام للحوائط بعد الانتهاء من أعمال البياض الداخلي والخارجي ويتم الضبط على مناسيب البياض الداخلي والخارجي وتعدد عينات وكميات الرخام إلي الموقع طبقا للمواصفات المطلوبة والمحددة ويكون خاليا من العيوب والشروخ بقدر الإمكان
    .


    استلام ترابيع الرخام
    :

    متجانس اللون والشكل أملس كامل الحبيبات والتبلور متجانس اللون والشكل لا يوجد به عرق معدني أوشروخ يتم كسر جزء لمعرفة ما به فراغات
    ( سوس ) كما يجب أن نمرة 1 يتبع المواصفات السابقة.

    يورد الخام للموقع تام القطع مطابقا للأبعاد بالرسومات التفصيلية فلا يسمح بقطع أوتوضيب الرخام في موقع العمل إلا في الضرورات الملحة بحيث مواصفات القطع لا تكون القطعية مشرومة أي طرفها مشطوف
    .

    ترابيعه مضبوطة
    ( ضبط الزوايا ) الطول والعرض بالقياس من الاتجاهين حيث أن التقنية العالية في التقطيع والاسترباع والجلي لا يمكن الحصول عليها إلا في الورش المتخصصة.


    وهناك عدة طرق فنية لتركيب وكسوة الرخام على الحائط وهي كالتالي
    :

    التركيب بالمونة والسقية
    .

    التركيب بالكانات النحاس اوالألومنيوم
    .

    التركيب بكانات من الحديد المجافن والمونة مع عنصر إضافي مثل الجير
    .

    التركيب بالمسامير ذات الخوابير مع استعمال غطاء بكل مسمار يسمى كاسة وتعرف هذه الطريقة بالطريقة الميكانيكية وهذه الطريقة شائعة الاستخدام وهي طريقة التركيب بالمونة والسقية مع التركيب بالكانات النحاس أوالألومنيوم خاصة في الترابيع الكبيرة أوتكسيات على الأسقف ويمكن تحديد مراحل التركيب على النحوالتالي
    :
    1 –
    يتم التاكد من نظافة الحائط من أي مواد غريبة كالجبس أوالجير أوأي شوائب تضعف تماسك مونة الرخام عليها وذلك بغسلها بالماء وحكها بالفرشاة السلك وتكسير أي مونة تحتوي على مادة الجبس ثم يتم طرطشة جميع الحوائط بمونة الأسمنت والرمل بنسبة 450 كجم أسمنت / متر مكعب رمل.
    2 –
    يتم استلام الرخام بالأبعاد الموضحة بالرسومات والتأكد من استواء الأحرف والزوايا وضبط استرباع ونظافة القطعية على الزواية أن يكون مورد بالتخانة المنصوص عليها وهي عادة ما تكون سمك 2 سم في جميع التكسيات للحوائط لأي نوع من أنواع الرخام.
    3 –
    تثقب 4 ثقوب من الظهر وتخدش من الوش وتنعيم السلك في الخدش وتعمل عجينة بالكولة ومونة بودرة الحجر وتقفل الخدش.

    يخدش أجزاء من ظهر تربيعات الرخام عند الوسط أوالأطراف بأسطوانة قطع تركب على صاروخ كهربائي قدر تخليق مكان لتنعيم الكانات النحاس أوسلك من الحديد مجلفن وتترك أطراف السلك المجلفن حرة للخارج بطول من
    5 : 10 سم ويثبت السلك أوالكانة في المنيم بواسطة كولة رخام وأحياناً تنص المواصفات على وضع فضلة أوطفشة أوطابور مسلوب من الرخام تلحم على الكانة أوالسلك المجلفن بكولة رخام.
    4 –
    يقوم المرخماتي ( العامل ) بلصق الرخام على الحائط من أسفل إلى أعلى على هيئة صفوف أفقية متتابعة ولايتم تركيب الصف الثاني إلا بعد تركيب وضبط وسقي الصف الأول فيتم وزنها تماماً أفقيا ورأسيا بعد ترك خنوص بينها وبين الحائط كما في سقية استوكة ويتم تثبيتها ببؤج مرات مؤقتة من الجبس عند أطرافها الخارجية لضمان تماسكها وعدم حركتها أثناء السقية ونسقي البلاطات من أعلى بعد رص الرخام المكونة من لباني 350 كجم / متر مكعب رمل حتى تملأ جميع الفراغات الموجودة خلف الرخام ثم سقيه يليه المدماك الثاني بعد تمام جفاف المدماك الأول وبعد شك مونة اللصق مباشرة ويتم تكبير البؤج للسطح الخارجي.

    بعد السقي
    :تراجع مناسيب الرخام وضبطها وذلك قبل الشك حتى لا تضرب للرخام السفلي نتيجة ثقل الوزن عليها بعد السقي للعلوي.
    5 –
    تملأ جميع الحمامات بلباني الأسمنت الأبيض المضاف عليه مسحوق الرخام مع إضافة اللون المناسب وأحيانا تسقى الحمامات بمسحوق الرخام المضاف إليه كلة لصق الرخام باللون المطلوب وتملأ جميع الفراغات بسكين للمعجون فيزال ما يزيد عنها وتسمى هذه العملية الزملكة.
    6 –
    إتمام مراحل الجلي والتلميع والتشميع حتى الوصول إلى الشكل الجمالي المطلوب حسب مما تقتضيه أصول الصنعة التلميع في المصنع أما التلميع فيتم عن تطويق وذلك للعراميس وذلك بصقلها وتلميعها . وبعدها يتم إزالة الزائد بالسقية ثم يمسح بالصوف فتزداد لمعته.


    (6)
    تكسية الأسطح العلوية بالقراميد الفخارية:

    يتم تكسية الأسطح العلوية الأفقية المائلة باللون المطلوب بإحدى الطريقتين التاليتين
    :

    تثبيت القراميد على عوارض خشبية قطاع
    50*1 مم وتثبت بمسامير حديد مجلفن بسلك نحاس أحمر ويستخدم في التثبيت مسامير الحديد المجلفن ذات الرؤوس الكبيرة.

    تثبت القراميد بمونة مكونة من جزئين جير و
    3 أجزاء ركام صغير مع إضافة 150 كجم أسمنت /متر مكعب رمل من الخلطة السابقة وتكمل اللحامات بنفس مونة اللصق.


    (7)
    تكسية الحوائط بالموزاييك الزجاجي:

    الموزايك خامة مصنعة تربيعات أوكسر موزايك لذلك يورد على هيئة رول لتجميع التربيعات على مسافات ثابتة ويورد على مقاسات
    2*2 سم بسمك ربع مم وهويلصق على ألواح من الورق للوجه الخارجي يتم لصقه على الحوائط بمونة مكونة من جزء أسمنت +جزء جير سلطاني +أجزاء ركام صغير رمل مع سقيه بلباني أسمنت (أبيض ملون)بعد إزالة الورق من عليه ويتم تركيبه على بطانة من مونة مكونة من 30 كجم أسمنت /متر مكعب رمل بعد طرطشة عمومية بمقدار 400 كجم أسمنت / متر مكعب رمل.


    (8)
    تكسية الحوائط بترابيع ماصة للصوت (اكستوب):

    وهي تصنع من الجبس المخرم الجاف بمقاسات
    61*61 سم وسمك 3 سم تركب مادة على الأسقف المعلقة وتسمى (أرم سترونج) أوتكسى بها الحوائط ويتم تركيبها على الحوائط للخشب الأبيض أوالموسكي قطاع تثبيت كمرامية أفقية ورأسية تركب على خوابير خشب على مسافات 25 سم وتركب البلاطات بالمسمار المخبأ وتشطب باللون المطلوب وتدهن بالزيت أوالغراء طبقا للمواصفات الفنية.


    (9)
    تجليد الحوائط بالواح الأبلكاج أوالكونتر:

    ذات القشرة الأروأوالزان أويتم عمل تكسيات للحوائط من تجليد الأبلكاج بقشرة من الخشب بسمك
    4مم أومن الكونتر سمك 8مم ويشمل التجليد على الحوائط عمل مراين (قوائم) من القوائم الرأسية ومجموعة مخلوفة من العوارض الأفقية على مسافات 50 سم تثبت على الحوائط بمسامير بورمة غاطسة على خوابير خشب مدقوقة ملتوية القطاع 4*4 سم أو6*6 سم بعمق 6-7 على مسافات 50 سم وتوضع عليها مونة الأسمنت والجبس ثم يتم تجليد الألواح للأروأوالكونتر على العوارض بالمسمار المخبأ مع التلميع طبقا لأصول الصنعة.


    (10)
    تجليد الحوائط بألواح خشب موسكي أوالزان أوالأرو:

    ويتم التجليد باستخدام ألواح من الخشب الموسكي أوالزان سمك 3/4بوصة أويوضع بعروض حسب الرسومات من 4-9 بوصة وتكسى الألواح في اتجاهات أفقية لدرجة مائلة حسب الرسومات الداخلية الخاصة بالديكورات الداخلية تثبت مراين من الخشب الموسكي 2*2 أو1*2 سم مثبتة على خوابير خشبية مسلوبة القطاع داخل الحائط فيكون اتجاه المراين عكس اتجاه التجليد ويتم تشريب الخشب بعد التركيب وسنفرته ودهانه باللون المطلوب جمالكا أوفلات (زيت شفاف) أوخلافه طبقا للمواصفات

  5. #5
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي


    (4)
    أعمال التبليطات للأرضيات


    تنقسم أنواع الأرضيات إلى ما يأتي
    :

    أرضيات يتم صنعها قطعة واحدة
    .

    أرضيات يتم صنعها من تجميع أجزاء صغيرة من البلاط
    .

    أرضيات خشبية
    .


    (
    أولاً) الأرضيات التي يتم صنعها من قطعة واحدة:

    وهي تتكون من أرضيات يتم عملها أو تركيبها أو صبها من قطعة واحدة بدون فواصل أو لحامات ويمكن أن تعمل بأشكال وألوان ورسومات متعددة وتستخدم كمواد حديثة إلا أنها يعاب عليها أنها عرضة للتشقق خاصة في المسطحات الكبيرة لأنها معرضة لعوامل تمدد وانكماش مستمرة ومنها الأنواع الشائعة التالية
    :


    (1)
    لياسة أسمنتية بمونة الأسمنت والرمل:

    وتعمل من الأسمنت والرمل بنسبة
    3:1 على أرضية من الخرسانة المسلحة مباشرة أو على أرضية من الخرسانة العادية في الأدوار الأرضية وهي تصلح للأرضيات قليلة الأهمية وتعمل كالبياض حيث تفرد المونة وتدرع على بؤج وأوتار ثم تمس بنفي مواصفات أعمال البياض.


    (2)
    أرضيات الموزايكو أو التراتزو:

    وتعمل من طبقتين على الخرسانة المسلحة مباشرة وتتكون من طبقة بطانة بمونة الأسمنت والرمل كاللياسة الأسمنتية السابقة بنسبة
    3:1 أسمنت : رمل ، ثم تخشن أو تمنجل وتعمل فوقها الطبقة التالية وتسمى ضهارة من الموزايكو أو التراتزو على شكل تربيعات منفصلة بخوص من النحاس أو شرائح من الزجاج وتتكون موةن الضهارة من:

    5
    أجزاء مجروش الرخام + 3أجزاء أسمنت ابيض + 2جزء بودرة حجر

    وتؤدى بنفس مواصفات بياض الموزايكو من ملء ودرع وجلي وتلميع وتشميع
    .


    (3)
    أرضيات الكاوتشوك:

    وتعمل من خامة الكاوتشوك الطبيعي مضافاً إليه مواد مالئة وملونة ومواد كبريتية ، وتعمل من طبقتين حيث تلصق مباشرة فوق بطانة من الكاوتشوك الخلوي
    " الإسفنجي " بسمك من 6:2 مم والطبقة الخيرة هي الكاوتشوك تورد على شكل لفائف عرضها من 180:90سم وهي أرضيات لينة ومريحة تمتص الصدمات وتعزل الصوت إلا أنها غير ملائمة للإستخدام إذا ما اختلطت بالشحوم والزيوت ، ويتم تركيب طبقات الكاوتشوك السابق شرحها على لياسة أو دكة من الخرسانة العادية بسمك 4سم أو أكثر بمونة مكونة من 300كجم أسمنت /م3 رمل ويمكن إضافة الركام الصغير.



    (4)
    الأرضيات المصنوعة من اللينوليم أو الفِل المضغوط:

    وتعمل على طبقتين أو ثلاث طبقات
    ( طبقة أولى وطبقة ثانية ووجه اخير ) حيث تتكون البطانة من مونة الخرسانة العادية وتعمل من:

    0.8
    م3 زلط + 0.4م3 رمل + 350 كجم أسمنت

    ثم تعمل طبقة من رقة علوية بمونة الأسمنت والرمل على هيئة لياسة بسمك
    2سم توضع بعد تمشيط وجفاف الطبقة الأولى ، اما الوجه الخير فيعمل من أفرخ من الفِل المضغوط بألون وأشكال وأسماك ومقاسات معينة ومطلوبة وهي تورد بمسطحات لاتقل عن 2م2 ولاتزيد عن 16م2 وتلصق الألواح بالأسمنت العازل الذي لا يتأثر بالماء وتثبت الأفرخ بالأرضية عن طريق استخدام هراسات ثقيلة تتحرك على كامل مسطح الأرضية حتى لاتترك فراغات تحتها ، ويتم وضع خوص من النحاس عند فواصل لحام الرضيات ثم تلمع الرضية بالشمع الجاهز وهي أرضيات تقاوم الزيوت والشحوم إلى درجة كبيرة وهي عازلة جيدة للصوت والصدمات.


    (5)
    أرضيات الفينيل:

    وهي عبارة عن لفات من المشمع بأطوال كبيرة وعروض مختلفة تصنع من مواد بترولية معالجة كيميائياً سمكها يتراوح بين
    3:1.6مم وتعطي أشكال مختلفة ومتنوعة ذات ألوان وزخارف جذابة ومنها على شكل الباركيه أو البلاط أو مرسوم برسومات هندسية أو زخرفية مختلفة تقطع على حسب مقاسات الغرفة وتلصق على بلاط أسمنتي أو لياسة أسمنتية وتستخدم مادة الغراء العادية أو المستوردة في لصقه ويمكن استخدام مادة الكلة حيث تفرد كل منها بمشط خاص بكامل مساحة الغرفة على البارد بعدها يتم لصق لفائف الفينيل مع مراعاة دقة تجميع الرسومات عند اماكن اللحامات حتى تعطي الشكل الجمالي المطلوب.


    (6)
    أرضيات الموكيت:

    وهي عبارة عن لفائف بأطوال من
    30:25م وعرضها من 4:2م تعمل من خيوط مصنعة من الأصواف أو الأكريليك بأشكال وأنواع وألوان وخامات ورسومات متعددة والموكيت يمكن تقسيمه إلى أربعة أنواع رئيسية هي كالتالي:

    موكيت ملصوق على طبقة من الكاوتشوك ذو وبرة مفتوحة ويسمى سوبر موكيت
    .

    موكيت ملصوق على طبقة من الخيش ومنه ذو وبرة مفتوحة أو ذو وبرة مقفلة
    .

    موكيت منسوج من الظهر
    .

    موكيت من ألياف صناعية معالجة كيميائياً ومضغوطة يسمى الاسمالون
    .

    ويتم تركيب الموكيت على أرضيات من البلاط العادي أو السنجابي أو لياسة أسمنتية مخدومة، ويتم تفصيله طبقاً لأبعاد الغرفة ولصقه بمادة الغراء على البارد ويمكن لصق الأطراف فقط أو لصق كامل مسطح الموكيت
    .


    (
    ثانياً) الأرضيات التي يتم تصنيعها من تجميع أجزاء صغيرة من البلاط:

    وهي بلاطات مصنعة للإستخدامات المختلفة ذات أشكال وأنواع وأحجام مختلفة تصنع يدوياً أو نصف آلياً أو آلياً كلياً ، ويمكن تصنيع بعض أنواع البلاطات في الموقع نفسه أو أن يتم استيراده من أحد الورش المعروفة ويمكن تحديد الأنواع الشائعة من هذه الأرضيات على النحو التالي
    :


    (1)
    البلاط الأسمنتي العادي (السنجابي):

    ويعمل للأسطح العلوية أو للغرف أسفل الباركيه الملصوق أو الفينيل أو الموكيت أو خلافه ويتكون من مونة الأسمنت والرمل بنسبة
    1:1 ويعمل من طبقة واحدة أو طبقتين وأحياناً يضاف لطبقة الوجه بعض المواد الملونة ويورد بأبعاد 20×20سم وسمك من 2:1.5سم.




    (2)
    البلاط الأسمنتي الأبيض (الموليه):

    ويعمل على الأسطح العلوية أو بعض التبليطات الداخلية غير الهامة والتي يمكن تغطيتها بمواد أو طبقات أخرى ويعمل من طبقتين بطانة وضهارة ، وتعمل طبقة الضهارة من الأسمنت الأبيض والرمل ومسحوق الرخام وغالباً ما تضاف إليه ألوان فاتحة ويورد بأبعاد
    20×20×2سم، ويمكن أن يسمى بلاط نصف موليه إذا استخدم السمنت العادي مع الأسمنت الأبيض مناصفة.


    (3)
    البلاط الاستيل كريت:

    وهو بلاط يعمل لتبليط الأرصفة والملاعب وممرات المشاة المعرضة للاحتكاك المباشر كما أنها كثيراً ما تستخدم في الجراجات نظراً لمقاومتها الشديدة للإحتكاك والبري والرطوبة ، وتعمل من طبقتين بطانة وضهارة تضاف لطبقة الضهارة مادة برادة الحديد كما تضاف للخلطة اللوان مميزة وتضع تحت ضغط هيدروليكي عالي وتورد بأشكال مضلعة أو محببة أو سادة بمقاسات
    20×20×2سم أو 15×15×2سم.


    (4)
    البلاط الموزايكو كسر الرخام "عادة ـ لوكس":

    ويعمل من طبقتين بطانة وضهارة تحتوي طبقة الضهرة علي كسر الرخام من أحجار ملونة متنوعة وأسمنت عادة وأبيض وبودرة رخام يضاف إليها اللون المطلوب وتخلط بنسب قياسية ثابتة وأفضلها الأنواع الألية المصنعة تحت ضغط هيدروليكي عالي ، وهي تصنع ثم تترك لتجف ثم تجلى جيداٌ علي جلايات ميكانيكية متدرجة من الخشن إلى الناعم حتى تصل إلى الشكل الجمالي المطلوب ويورد البلاط الموزايكو بمقاسات مختلفة
    20×20×2سم أو 30×30×3سم أو 40×40×4سم.


    (5)
    الأرضيات الموزايكو شطف الرخام:

    وهي نوع متميز من الأرضيات الموزايكو كسر الرخام حيث يوضع في مونة الخلطة المستخدمة شطف الرخام بكامل مسطح البلاطة من نوع معين من الرخام ويوزع أحياناً بالبلاطات الكبيرة بأشكال جمالية حيث يوضع في البلاطة الواحدة قطعة واحدة أو قطعتين أو أكثر وعادة ما توضع قطعة واحدة من شطف الرخام في وسط قالب البلاطة ثم يصب عليها مونة الأسمنت الأبيض وبودرة الرخام وكسر الرخام بالأحجام الصغيرة التي يفضل أن يكون من نفس نوع شطف الرخام ، ويضاف إلى الخلطة اللون المطلوب ثم تصب طبقة البطانة بعدها تكبس وتضغط البلاطة ميكانيكياً أو هيدروليكياً ثم تترك لتجف ثم تجلى ويورد هذا النوع من البلاط بمقاسات كبيرة
    : 30×30×3سم أو 40×40×4 أو 50×50×5سم.


    (6)
    أرضيات السيراميك:

    وهي من الأنواع المصنعة آلياً في مصانع السيراميك بأشكال وأنواع متعددة ومنها المحلي والمستورد، ويتم تصنيعه من الطينة النظيفة التي يضاف إليها بعض الإضافات الكيماوية والألوان ثم تحرق إلى درجات حرارة من
    1500:1200درجة وتطلى بمادة الصيني وتعالج بالكمبيوتر لإعطاء الألوان والزخارف المطلوبة طبقاً للأذواق المتاحة محلياً وعالمياً ، وتعتبر من أجود أنواع الأرضيات من حيث تحمل الرطوبة والشحوم والدهون والأحماض ، وتورد بأبعاد مختلفة وتستعمل أرضيات السيراميك للمطابخ والحمامات وصالات المعيشة والغرف والمكاتب بأشكال وألوان جذابة ومنها تقليد الرخام وتقليد الباركيه وخلافه.


    (7)
    الأرضيات القنالتكس:

    وهي أرضيات مطاطية تعمل من ترابيع ملونة بأبعاد
    20×20 أو 30×30 أو 40×40سم بسمك 1.6 أو 2 أو 3مم بأشكال وألوان وزخارف متنوعة يتم لصقها بمادة الكُلة أو بعض المواد العازلة للرطوبة على بلاط أسمنتي سنجابي 20×20×2سم أو على لياسة أسمنتية مخدومة على أن يتم نظافة وتسوية السطح المعد للصق القنالتكس عليه ويمكن استخدام موتور جلخ وذلك للتأكد من نظافة واستواء الأرضية وبعد لصق القنالتكس على البارد يتم رفع درجة حرارة مادة اللصق إلى 50:40 درجة مئوية عن طريق استخدام وابور لحام أو مكواة ثم يضغط على الأرضيات جيداً بعجلة يدوية حتى تثبت جميع أطرافه .


    المواصفات اللازمة لتركيب جميع أنواع التبليطات
    :

    1-
    يتم كنس ونظافة أرضية المكان الذي سيجري تبليطه تماماً ثم ردمه بالرمل الناعم النظيف الخالي من الصرفان والرمل والجير الساقط وتفرش بسمك من 10:7سم.
    2-
    يتم تحديد منسوب الأرضيات عن طريق ضبط ميزانية الأرضية بأخذ شرب المنسوب بميزان الخرطوم أو باستعمال القدة وميزان المياه وذلك نقلاً عن ميزانية صدفة السلم أو أن ينسب إلى أقرب منسوب ثابت ويمكن عمل خط أفقي على الحوائط لتحديد أفقية شرب المقاس الذي تنخفض عنه الأرضية بمقدار 1متر على سبيل المثال من جميع الاتجاهات.
    3-
    قبل تركيب البلاط يتم ضبط استرباع الغرفة أو المكان الذي سيجرى فيه التبليط وتحديد أبعاد بدايات ونهايات البلاط خاصة من الجوانب للتنسيق في توزيع البلاط داخل الغرفة بحيث تكون البلاطات المجاورة للحوائط ذات أبعاد متقاربة والتي تسمى بالغلايق مع تجنب حدوث شطريات بين الحوائط وعراميس البلاط فيفضل أن تكون عراميس الغرفة موازية للحوائط الرأسية فيه أو لأغلب الحوائط فيها ما أمكن ويمكن تحديد ذلك من خلال شد خيوط طولية وعرضية في الغرفة لضبط اتجاه العراميس للبلاط بحيث تكون موازية للحوائط الرئيسية فيها.
    4-
    يتم لصق البلاط على الأرضيات بعد دك الرمل ورشه بالماء ويلصق البلاط على شكل أوتار طولية في اتجاه الخيوط المشدودة وتبدأ من منتصف الغرفة وتزداد حتى أطرافها ويركب البلاط على مونة من الأسمنت والرمل بنسبة 300:250كجم أسمنت/م3 رمل بحيث لايقل سمك مونة اللصق عن 2سم وتفرش المونة على قدر مسطح البلاطة وتسوى بالمسطرين وتوضع البلاطة عليها وتدق حتى تصل إلى مسـتوى الخيط المشدود بطول الوتر.
    5-
    تنتهي عملية التبليط بتركيب الغلقات الموجودة في أطراف الغرفة بعد جفاف مونة لصق البلاط وهي غالباً ما تكون من بلاط غير كامل حيث يلزم لها تقطيع البلاط بالمقاسات المطلوبة عن طريق استخدام مقص يدوي أو ميكانيكي أو اسطوانة قطعية تركب على موتور كهربائي حتى تكون عملية القطع والتغليق على أكمل وجه.
    6-
    يترك البلاط حتى يجف مدة لاتقل عن 24ساعة ويحذر من المشي عليه بعد تركيبه مباشرة ويجب أن توضع مجموعة من البلاطات المقلوبة فوق الأجزاء حديثة التبليط لتحذير العمال من المرور عليها حتى تكتمل مدة شك المونة المستخدمة في لصق البلاط.
    7-
    يتم سقي البلاط بمونة الأسمنت الأبيض عن طريق عمل لباني من الأسمنت الأبيض والماء وإضافة اللون المطلوب إذا لزم المر حتى يتم ملء جميع العراميس والفواصل الموجودة بين البلاطات تماماً.
    8-
    يتم فرش طبقة من بودرة الحجر الخشن فوق مونة سقي البلاط قبل جفافها وتمسح الأرضية بفوطة ناشفة لتنظيفها مع ملاحظة ضرورة تنظيف العراميس من مونة السقية بحيث تكون جميعها في منسوب واحد.
    9-
    يتم تركيب جميع أنواع الأرضيات بمنسوب ثابت بدون ميول ما لم يُنص على غير ذلك ويختلف الحال في حالة تبليط الأسطح ودورات المياه حيث يعمل ميول في أرضيات الأسطح نحو المزاريب لايقل عن 1سم في المتر الطولي ومثله في دورات المياه لضمان عدم تجميع مياه الأمطار على الأسطح أو مياه الصرف داخل دورات المياه.
    10-
    يمكن عمل وزرة من البلاط المستخدم في الأرضيات من نفس النوع أما في حالة تبليط الأسطح فيتم عمل وزرة من نفس نوع البلاط تركب مائلة على جميع الدراوي بارتفاع بلاطة واحدة لضمان عدم دخول الماء بين الحوائط والأرضيات ويتم تركيبها بعد الانتهاء من تبليط الأرضية.




    (
    ثالثاً) الأرضيات الخشبية:

    تركب الأرضيات الخشبية للغرف للحصول على أسطح مستوية ناعمة الملمس طويلة العمر عازلة للرطوبة والحرارة والكهرباء حسنة المظهر حيث يتفنن أخصائيين المهنة في عمل هذه الأرضيات والعناية بها وكشطها ودهانها وإظهار تجزيعات أخشابها وتوليفها مع بعضها ، وتنقسم أعمال الأرضيات الخشبية إلى ثلاثة أنواع رئيسية
    :

    أرضيات خشبية من ألواح موسكي مفرزة تسمى بالأرضيات السويد
    .

    أرضيات خشبية من باركيه مسمار
    .

    أرضيات خشبية من باركيه لصق
    .

    وقبل تحديد تلك الأنواع ا من الأرضيات الثلاثة يلزم التنويه عن ضرورة الانتهاء من أعمال بطانة البياض والضهارة إن وجدت قبل الشروع في عمل الأرضيات الخشبية بكافة أنواعها لأن سقوط الأسمنت والجير على الأخشاب يؤثر على لونها ونظافتها وخاصة على الأرضيات الباركيه بكافة أنواعها فتحدث بقع غامقة اللون لايمكن إزالتها
    .


    (1)
    مراحل تركيب الأرضيات الخشبية من ألواح الموسكي (السويد):

    وهي تشمل مراحل تنفيذية متتابعة يمكن اختصارها فيما يلي
    :
    (
    أ) نظافة الأرضية حتى مستوى الخرسانة المسلحة وإزالة جميع مخلفات المون والردش من سطح الغرفة قبل البدء فيها والاهتمام بإزالة جميع المواد العضوية التي يمكن أن تتسبب في تآكل الخشب وتعفنه.
    (
    ب) تجهيز مراين خشبية من الخشب الموسكي تسمى علفات قطاع 2×2 أو 2.5×2.5 بوصة بأطوال تتناسب مع طول الغرفة وتكون أطوالها مستقيمة غير معوجة أو منحنية يتم دهانها وجهين بمادة عازلة كالبيتومين السائل المخفف أو السيروبلاست على البارد ويمكن دهان ثلاثة أوجه منها أو الأربعة كاملة ويمكن أن تنص المواصفات على ترك السطح العلوي بدون دهان وهو الملاصق لألواح تجليد الأرضية.
    (
    ج) يتم عمل تحليقة خشبية أو خنزيرة بدائر الحوائط من قطاع المراين تثبت بخوابير خشبية أو بكانات حديدية داخل الحوائط ويحبش عليها كل 1متر وذلك بعد أخذ شرب يحدد منسوب الأرضية النهائي من وجه بلاط الأرضيات أو من مستوى آخر درجة في سلم الدور نفسه بحيث يقل عند منسوب ضهر التحليقة الخشبية والمراين أو العلفات بمقدار سمك خشب تجليد الأرضية وهو 2.5سم.
    (
    د) تبدأ عملية تركيب وتفصيل العلفات على منسوب التحليقة الخشبية ويكون رصها في خطوط مستقيمة متوازية عكس اتجاه تجاليد الألواح الخشبية العلوية على أن تكون المسافة بين محور المرينة عن الأخرى من 60:40سم حسب أبعاد الغرفة وحسب سمك المراين وطبيعة الأرض والبعد الشائع في الاستخدام بين محاور المراين هو 45سم ويتم تثبيت المراين في التحليقة أو الخنزيرة الخشبية السابق عملها.
    (
    هـ) يتم عمل دكم خشبية من نفس قطاع المراين تربط المراين العرضية بشكل غير متصل بحيث تعمل دكمة كل امتر مخلوفة بين كل صف وآخر توضع كل منها في مكانها ثم تسمر بدق مسمار في جانب المرينتين المتقابلتين من الجنب.
    (
    و) يتم مراجعة منسوب وجه العلفات بالقدة الخشب أو الألومنيوم وبميزان المياه أو عن طريق شد خيط على شربين متقابلين بالغرفة وقياس البعد بين الخيط والعلفات ويجب التأكد من تحميل جميع المراين على الخرسانة مباشرة على أن يتم ملء أي فراغ بين المراين والخرسانة بخوابير خشبية ترتكز المراين عليها.
    (
    ز) يمكن تقوية جميع العلفات بعد ضبط مناسيبها واستوائها مع بعضها من خلال فرد مجموعة من الشنابر الصاج عليها بحيث تغطي سطح العلفات وتنزل على جوانبها حتى مستوى خرسانة الأرضية وتسمر في الوجه والجوانب ثم تصب بؤج صغيرة من الخرسانة العادية عليها لتثبيتها عن أي حركة رأسية.
    (
    ح) يتم ردم جميع الفراغات الموجودة بين العلفات والدكم بالرمل النظيف الناعم الجاف مع مراعاو الحذر من وجود أي مواد غريبة كالجير أو المون المخمرة أو الردش ويجب أن ينخفض مستوى الردم عن الوجه العلوي للمراين بمقدار 1سم حتى يمكن تهوية الرضية من أسفلها ويمكن رش بودرة من مادة مضادة للحشرات الزاحفة فوق طبقة الرمل لمنع وصول الحشرات إليها.
    (
    ط) يتم تركيب ألواح تجليد الموسكي المفرز في اتجاه طول الغرفة بحيث تبدأ من مدخل الغرفة حتى نهايتها وتكون عكس اتجاه المراين ويثبت أول لوح مجاور للحائط وموازياً تماماً له بحيث يكون بروز الإفريز في اتجاه الحائط بينما فراغ الإفريز نحو الغرفة ثم يدق مسمار مائل يسمى (أراشللي) داخل إفريز اللوح ثم يوضع اللوح الثاني لتركيب الإفريز داحل الأول ويدق عليه حتى يتم تسديد المسافة فيما بينها حتى تنتهي الغرفة بالكامل وغالباً ما تكون مقاسات ألواح التجليد الموسكي ذات قطاع 1×4 أو 1×5 بوصة وأطوالها تختلف حسب الطلـب وتحسب بالقدم.
    (
    ي) يتم كشط الأرضية الخشبية بالمكشطة الكهربائية بداية من الصنفرة الخشنة إلى الناعمة بشكل تدريجي طولياً وعرضياً حتى تتساوى جميع ألواح الموسكي وتكون ناعمة الملمس.
    (
    ك) يتم تركيب جميع الوزرات على الحوائط من الخشب الموسكي أو الزان أو الأرو حسب الرسومات وحسب نوع الارضية المستخدمة قطاع 1×4 أو 1×5 أو 1×6 بوصة وتكون ذات حلية من جانب واحد ويتم تثبيتها بالحائط بالخوابير الخشبية والمسامير المخبأة.
    (
    ل) مرحلة الدهان وتتم مراحله على التتابع التالي:

    فهي تبدأ بمادة الهاربريت أو ماء الأكسجين لتفتيح المسام
    .

    ثم دهان الفلوت الشفاف من أجود النواع وجهين على الأقل
    .

    يمكن إضافة اللون المطلوب كما يمكن تشطيب الأرضيات بالجملكة حسب المواصفات والرسومات
    .


    (2)
    مراحل تركيب الأرضيات الخشبية من الباركيه المسمار (أرو أو زان):

    ويتم تركيبها من أصابع باركيه تبدأ من
    25×3×2سم حتى 50×5×2سم أو 50×7×2سم وهي مفرزة من جميع الجهات تركب على زاوية 45درجة في صفوف متراصة تسمى سبعات وثمانيات أو بأي شكل هندسي آخر تنص عليه الرسومات ويؤخذ في الاعتبار أن تكون نصف الكمية مفرزة يمين والنصف الآخر من الكمية مفرزة شمال ومنها الأرو والزان ، ويتم تركيب الباركيه المسمار على علفات من الخشب الموسكي بنفس الطريقة السابق شرحها في أرضيات ألواح الموسكي إلا أن الاختلاف الوحيد عنها يتمثل في تركيب ألواح طولية عكس اتجاه العلفات تسمى فلصات بدلاً من ألواح التجليد الموسكي المفرزة والفلصات عبارة عن ألواح من الخشب الموسكي ممسوحة من الوجهين غير مفرزة قطاعها 1×4 بوصة يثبت في العلفات بمسمار عمودي عليها ويترك بين اللوح والآخر مسافة قدرها سمك اللوح تتراوح من2:1سم لتهوية الأرضية ثم يتم تركيب الأرضيات الخشبية الباركيه عليها بالمسمار بالأشكال المطلوبة بالرسومات ويبدأ تركيب الباركيه بعمل كنار مجاور للحائط على هيئة صفوف متراصة من أصابع الباركيه توضع عمودية على اتجاه الحائط وتتقابل في الأركان على زاوية 45 درجة ثم يبدأ رص الباركيه التالي من منتصف أرضية الغرفة حسب الشكل المطلوب ويسمي البداية بصرة الغرفة ويمتد الباركيه إلي الجوانب حتي يتقابل مع الكنار السابق عمله ، وأحياناٌ يتم وضع فلتر رفيع أو عريض بين الكنار وباركيه الغرفة من أى نوع من الأخشاب الصلبة أو من نفس نوع الأرضية المستخدمة أو من خشب الماهوجني . هذا ويتم عمل جميع المراحل التالية لتركيب الباركيه من كشط ودهان وتركيب وزر طبقاً للبنود السابق تحديدها وتوصيفها في الأرضيات الخشبية من الألواح الموسكي المفرزة.




    (3)
    مراحل تركيب الأرضيات الخشبية من الباركيه اللصق (الدوكيش):

    يمكن توريد الباركيه الأرو أو الزان بمواصفات تسمح بلصقه على بلاط سنجابي أو على دكة من الخراسانة العادية المستوية وتورد كميات الباركيه اللصق بمقاسات صغيرة أطوالها في حدود
    20سم ولا تزيد عن 25سم وعرضها من3:2سم وسمكها من 8مم الى 1.5سم وهى غير مفرزة ممسوحة من وجه واحد وأحياناً يورد الباركيه اللصق على شكل مجموعات متراصة ملصوقة على ورق برسومات معينة يتم لصق الباركيه والورق لأعلى ثم يتم ازالته بعد جفاف الباركيه، وبشكل عام يتم تركيب الأرضيات الباركيه اللصق على المراحل الأتية:

    تركيب أرضية من البلاط الأسمنتى أو السنجابي
    20×20سم يضبط منسوبها بحيث تقل عن شرب الأرضية الأخير بمقدار سمك الباركيه وهو حوالي 1سم وينسب هذا الشرب إلى درجة السلم أو إلى منسوب أرضية الشقة وتضبط مناسيب البلاط بدقة ويتم سقي لحاماتها وخدمتها.

    تفرش مادة اللصق من الغراء المستورد المخصص للصق الباركيه الأبيض أو الشفاف على الأرضية البلاط ويتم رص ألواح الباركيه حسب الرسومات المطلوبة على أن تكون البداية من منتصف الغرفة حتى أطرافها الخارجية ويمكن عمل كنار بداير الغرفة مثل ما هو متبع في الباركيه المسمار السابق شرحه أو اتباع أي شكل جمالي آخر
    .
    يتم كشط ودهان الأرضية بعد جفافها طبقاً للمراحل السابق توضيحها في كل من الأرضيات ألواح الموسكي أو الباركيه المسمار.
    يتم تركيب وزرات خشبية من الخشب الأرو أو الزان حسب نوع الباركيه المستخدم.

    يتم تشطيب ودهان الأرضيات والوزرات بنفس المواصفات السابق شرحها في أرضيات الخشب الموسكي والباركيه
    .


  6. #6
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    أعمال البياض


    تعريف مهنة البياض
    :

    يمكن تعريفها بأنها الطبقة اللازمة من المونة التي يمكنها ان تغطي الأسطح سواء كانت خرسانة أو مباني باختلاف أنواعها بغرض الوصول إلى أسطح مستوية صلبة ونظيفة تتحمل التأثيرات الجوية المحيطة بها ويمكن تشكيلها حسب الأغراض المخصصة لها والمصممة عليها ، ويمكن أن تكون نهائية للتشطيب أو تحضيرية لمواد أخرى تركب أو تلصق عليها وإذا ما استخدمت كطبقة مونة خارجية على أسطح مائلة فإنها تسمى لياسة أما إذا استخدمت كطبقة مونة داخلية كمادة نهو أسفل الأسطح الأفقية أو المائلة أو الرأسية فإنها تسمى بالبياض وعادة ما يكون سمك تلك الطبقة من البياض ما بين
    1.5-2سم ولكن في حالات خاصة يستلزم الأمر زيادة سمك البياض أكثر من ذلك.


    الأدوات المستخدمة في أعمال البياض
    :

    -
    المسطرين:أداة المبيض في عمل الطرطشة الإبتدائية تحت البياض وأداة البناء في البناء وأداة المبلط في لصق البلاط.

    -
    المحارة:وهي قطعة خشب مربعة الشكل تستخدم في التخشين.

    -
    ميزان المياه:أداة من الخشب على شكل متوازي مستطيلات أعلاها أو جانبها مدرج وبها فقاعة هوائية تضمن معرفة أفقية الجسم المراد وزنه أفقياً تماماً وذلك عند وقوع الفقاعة الهوائية في منتصف تدريج أنبوبة الماء.

    -
    ميزان الخيط "الزمبة":أداة لضبط رأسية الأعمال يتكون من خيط به ثقل معدني مخروطي لضمان رأسية الخيط عند وزن الأعمال.

    -
    المنجفرة:أداة تمشيط بياض الواجهات.

    -
    قادوم تكسير:للمسلح ونجارة الباب والشباك.

    -
    الطالوش:أداة خشبية عبارة عن لوح مقاسه حوالي 30×40سم وله مقبض خشبي لعمل المونة ويرفعه المبيض بيده اليسرى ليتمكن من الطرطشة أو تناول المونة للبياض بيده اليمنى.

    -
    الشاحوطة:سلاح تمشيط بياض الحجر الصناعي.

    -
    التكنة:صندوق أو إناء خشبي بشكل هرم ناقص مقلوب لتضريب مونة البياض فيه.

    -
    البشردة البجردة:أداة حديدية كالمسمار الضخم برأس مربعة القطاع مسننة من الوجه الآخر بمسامير صغيرة لدق أعمال البياض الحجر الصناعي لكشف وإزالة القشرة الخارجية لوجه البياض واستعمال البشردة يكون بتوجيه أسنانها إلى السطح والدق على رأسها.

    -
    البروة:أداة لبياض الحوائط والأسقف.

    -
    القصعة:وعاء مستدير على شكل قطعة من كرة قطرها حوالي 50سم من الصاج الصلب وتستخدم في مناولة ونقل الخرسانات والمونة.

    -
    الأجنة:مسمار كبير بطول من 30:25سم من الصلب سداسي المقطع له طرف مبطط برأس مستوي وطرف حاد ويستخدم لنقر الخرسانات والمباني وفتح الشنايش.

    -
    الأدة:ذراع للبياض وهو لوح من الخشب الموسكي أو اللتزانة بطول من 3:2متر لمراجعة استواء أسطح البياض.

    -
    الأزازة:أداة خشبية نصف اسطوانية لها مقبض خشبي وتستعمل في لف الزوايا والأركان عند تقابل الحوائط معاً أو تقابلها بالسقف ويختلف نصف قطرها حسب اتساع الدوران المطلوب وتظهر ميزة عمل الزاوية الملفوفة في إخفاء أي عيوب رأسية وأفقية الأركان وخاصة إذا كانت عيوب المباني أكبر من أن يغطيها سمك كبير من البياض ، ويظهر عيب الأزازة في صعوبة دهان السقف بلون مختلف عن الحوائط او دهان حائطين متعامدين بلونين مختلفين.

    -
    الاسطمبة:قالب أو نموذج لصب أجزاء من أعمال الجبس أو الموزايكو أوالخرسانة وقد تكون الاسطمبة لأعمال حديدية أو معدنية أو نجارة او غيرها.

    مواصفات بعض المواد المستخدمة في أعمال البياض
    :

    -
    الماء:وهو يدخل كعنصر هام في تكوين الخرسانات بأنواعها والمون المختلفة ، ويشترط أن يكون عذب خالي من الأملاح والشوائب والمواد الجيرية والعضوية ويصلح للشرب ويضاف الماء إلى المون المخلوطة لمكوناتها على الناشف بنسب تتراوح بين 80:35% من كمية الأسمنت وأحياناً يضاف بنسبة 25 لتر/شيكارة أسمنت مضافة للخلطة.

    -
    الرمل:ويسمى بالركام الصغير مختلف الحبيبات منه الناعم ومنه الخشن يتكون من حبيبات الكوارتز أو السليكا ويستخرج من الصحراء ويجب أن يكون خالي من الأتربة والطفيليات أو أي مادة غريبة أخرى ويجب أن يكون الرمل المستخدم حرش ويعتبر نظيف صالح للاستخدام إذا كان يحتوي على 1.5% طفل ويمكن اختباره في الموقع من خلال وضعه في الماء وتذوقه وتحديد نسب مكوناته.

    -
    الجير:وهو منتج من الحجر الجيري تم تحويله إلى أكسيد الكالسيوم في درجة حرارة من 900:100 درجة مئوية ويمكن تحويله إلى أيدروكسيد بالإطفاء الحاد بالماء وبزيادة إضافة الماء إليه يتحول إلى عجينة لينة ثم إلى لباني جير ، وينقسم الجير إلى أنواع عديدة منها الجير الحي والجير السلطاني ماء الجير والجير المطفي.

    الجير المطفي العادي
    : وهو ناتج من الجير الحي حديث الحرق المطفي بالماء بعد فرده بسمك 40سم وألا يستعمل قبل مرور أسبوع من طفيه.

    الجير المطفي المستخدم في البياض
    :يجب أن يكون نظيفاً من ناتج حرق أحجار صلبة ويمر من مهزة سعة عيونها 3مم.

    الجير السلطاني
    : ويكون من الصنف الأبيض الشاهق البياض المحروق بنار هادئة.

    -
    الجبس:هو المادة سريعة الشك إذا ما أضيف إليها الماء حيث ترتفع درجة حرارتها بسرعة ويتماسك في فترة وجيزة وهو ناتج حرق الأحجار الجبسية ولونه ابيض مائل للرمادي أو الوردي ويتطلب خلط كميات قليلة منه بالماء لضمان سرعة استخدام الجبس في الأعمال المطلوبة قبل تصلبه ، ويستخدم في البياض وأعمال الفرم والزخارف والكرانيش والكوابيل والأعمدة.

    -
    المصيص:عبارة عن نوع من أنواع الجبس الأكثر نعومة لونه أبيض شاهق يتصلب بعد نخو 10دقائق فور إضافة الماء إليه تبطئ من الشك وتضعف من قوة تحمله بعد التصلب فإذا ما أضيف إليه كمية كبيرة من الماء مع تكرار التصلب عادة ما ينتج عجينة ضعيفة تسمى جبس مقتول.

    -
    الأسمنت العادي:وهو منتج من ناتج حرق المواد الجيرية والطينية المحتوية على سليكا أو ألومينا وأكسيد الحديد لدرجة حرارة عالية ولونه رمادي وزمن شكه الإبتدائي بعد إضافة الماء إليه 45دقيقة والنهائي 10ساعات وزيادة إضافة الماء إليه تبطئ الشك ، وهو يعبأ في شكاير وزن الشيكارة 50كجم وحجم كل شيكارة 0.3م3.

    -
    الأسمنت الأبيض:وهو أحدث أنواع الأسمنت وله كافة الخصائص للأسمنت العادي مع تميزه بلونه البيض الناصع لاعتماده على خامات خاصة وخلوه من أكاسيد الحديد والذي يضيف اللون الرمادي للأسمنت ومن مواصفاته أنه سريع الشك إذا ما أضيف إليه الماء إذا ما قورن بالأسمنت العادي ويستخدم في اعمال البياض ويضاف إلى مونة الجبس في أعمال الكرانيش لتقويتها.

    -
    بودرة الحجر:وهي ناتج طحن الحجر الجيري الطبيعي وبه درجات متفاوتة من النعومة يضاف بدرجة نعومته لمونة البياض حسب الحاجة إلى درجة خشونة أو نعومة سطح البياض.

    -
    كسر الحجر أو الرخام:وهي بللورات من كسر أحجار طبيعية مثل رخام الزعفراني ويتم تصنيفها إلى أحجار حسب أحجامها ، وتضاف إلى مونة البياض للحصول على أسطح موزايكو وأشكال جمالية في الأرضيات.

    -
    أكاسيد الألوان:وهي مركبات كيميائية من مساحيق الأحجار الطبيعية أو المصنوعة ، وهي تضاف لمونة البياض للوصول إلى اللون المناسب المطلوب.



    بعض المسميات في توصيف البياض
    :

    -
    بياض ممسوس:وهو بياض روجع سطحه النهائي بالبروة لسد المسام وملأ الفراغات وضبط استوائه.

    -
    بياض مخدوم:وهو بياض ناعم جداً ومستوفي شروط المونة اللازمة وجودة الصنعة المطلوبة.

    -
    بياض متربي:وهو بياض ذو سمك كبير في مجموعه أو في بعض أجزاء منه ويحدث ذلك عند وجود تعرج في الأسطح المطلوب بياضها فيضطر المبيض لزيادة سمك البياض في بعض الأجزاء لضبط استقامته واستوائه.

    -
    بياض مفوش:وهو بياض يحتوي على نسبة من الجير لم يستكمل إطفاؤها فيحدث أن تنفجر بعض حبيباتها بمجرد تعرضها لرطوبة أو إذا مسها الماء.

    -
    بياض مطبل:وهو بياض على بطانة ضعيفة أو غير قوية التماسك مع الطوب للحائط أو الخرسانة للسقف وهي ظاهرة كثيراً ما تحدث إذا ما تم عمل البياض بدون طرطشة ابتدائية وهو معرض للسقوط.

    -
    بياض مقتول:وهو بياض تم عمله بعد شك المونة المستخدمة في تحضيره وعادة ما تحدث تلك الظاهرة عند تخمير كمية كبيرة من المونة ثم تترك بسبب غذاء العامل ويعاد استعمالها مرة أخرى بعد إضافة الماء غليها فتفقد قوتها وتدخل في زمن شكها الابتدائي قبل الاستخدام.

    -
    بياض منمل أو مشعر:وهو بياض ذو شروخ شعرية يحدث دائماً في منطقة التقاء الخرسانات بالمباني أسفل الكمرات وبين الأعمدة والمباني وفي المسطحات الكبيرة وعند مواسير الكهرباء المدفونة في الأسقف.

    -
    بياض مطقطق:وهو بياض تنفصل عنه طبقة الضهارة لعدم تماسكها مع الطبقة التالية لها أو مع البطانة بسبب نعومتها أو لمرور مدة طويلة فاصلة بين مرحلة تنفيذ كل منهما.

    -
    بياض مقشر:وهو بياض إنفصلت عنه القشرة الخارجية مثل الموزايكو أو الحجر الصناعي إذا ما كانت البطانة ضعيفة أو غير متماسكة مع الضهارة أو بسبب نعومتها.

    -
    بياض مملح:ويحدث في البياض الذي يتم على حوائط لم تغسل جيداً بالماء فتمتص المباني الماء من البياض وتنطر الملح على البياض كما يحدث ذلك إذا ما استخدم الأسمنت العادي بنسبة أعلى من النسب المقررة.


    تسلسل مراحل أعمال البياض
    :

    1-
    تفريغ جميع لحامات المباني بعمق لا يقل عن 1سم ما لم يكن قد تم تفريغها أثناء البناء.
    2-
    رش جميع الحوائط رشاً غزيراً بالماء مع حكها بالفرشة السلك إذا لزم الأمر .
    3-
    عمل طرطشة عمومية على الحوائط من الداخل والخارج والأسقف بمونة مكونة من 450كجم أسمنت لكل 1م3 رمل وذلك عن طريق إلقاء المونة اللباني قذفاً بالمسطرين على الحائط حتى يصل سمكها على الحائط إلى 0.5سم وتكون حادة الملمس تغطي جميع مسطحات الحائط بالكامل.

    ومعدلات مونة الطرطشة هي
    :

    1
    م3 رمل + 450كجم أسمنت (تفرد 200متر مسطح من الحوائط بسمك 0.5سم)

    4-
    عمل البؤج من مونة الجبس المعجون بالماء حتى تشك بسرعة ويفرد بالبروة وتكون على شكل منشور رباعي مستطيل أبعاده 3×10سم بسمك طبقة البطانة والغرض منها ضمان استواء سطح البياض وتحديد سمك البياض بحسب استواء سطح المباني وتعمل على أبعاد من 75:50سم أفقياً ومن 2:1.5متر رأسياً ويضبط عليها جميع حلوق النجارة وبوتات الكهرباء وعلب الكهرباء لتكون جميعها في مستوى البياض النهائي ويجب تكسيرها بعد إتمام عملية البياض.
    5-
    مرحلة عمل الوتار وهي تمثل عملية ملء بين البؤج في الاتجاهات الطولية والعرضية بالمسطرين بمونة البطانة المكونة من أسمنت وجير ورمل بنسبة 6:2:1 أو بنسبة 9:3:1 أو حسب المواصفات ويفضل زيادة الأسمنت في مونة الأوتار حتى تتحمل درع القدة الخشب عليها والغرض منها تسهيل عملية البطانة للحصول على أسطح منتظمة ومستوية حيث يُملأ فيما بينها ويدرع بالوتر لإزالة الزيادة في سمك البياض.
    6-
    تأميم النواصي والأكتاف وهي تمثل عملية بياض لكافة نواصي الحوائط وهي الزوايا الخارجية كما لو كانت أوتار وتعمل من مونة السمنت والجير والرمل بنسبة 8:3:1 مع إضافة تشعيرة جبس حتى تجف وتتصلب سريعاً وتضبط بالذراع وتوزن بميزان الخيط وتزوى بالزاوية.
    7-
    عمل طبقة البطانة حيث ترش قبلها الحوائط رشاً غزيراً بالماء ويتم الملء بين الأوتار بمونة البطانة بسمك متوسط 1.5سم بمونة مكونة من أسمنت وجير ورمل بنسبة 6:2:1 أو 9:3:1 حسب المواصفات وتفرد المونة بواسطة المحارة ثم تدرع جيداً باستخدام الذراع لضبط وجه البطانة مع وجه الأوتار ثم تمس بمحارة بعد تهويتها مدة نصف ساعة ويتم نهو السطح الخارجي للبطانة حسب المواصفات المحددة لها كالآتي:

    أولاً
    :يمس السطح الخارجي بالتخشين إذا ما كانت الحوائط معدة للدهانات بالجير أو الغراء حيث تغطي سطح أملس خشن يضمن تماسك الدهانات عليه .

    ثانياً
    :يمس السطح الداخلي بالتخشين ثم بالمحارة للتنعيم إذا ما كانت الحوائط معدة لدهانات الزيت أو البلاستيك أو ورق الحائط أو فرد أي مادة كيميائية حديثة بالرولة أو بالفرشة.

    ثالثاً
    :لا تخشن ولا تمس بالمحارة وإنما تمشط بالمشط أو تمنجل أو تزملك إذا ما كانت الحوائط معدة لاستقبال طبقة ضهارة من أي نوع من الأنواع سيلي ذكرها فيما بعد.
    8-
    عمل طبقة ضهارة وهي عبارة عن الوجه النهائي للبياض ويكون غالباً بسمك 0.5سم منها أنواع عديدة يصعب حصرها ونذكر منها:

    ضهارة مصيص
    " داخلية لغير المناطق الساحلية ".

    ضهارة فطيسة جبسية
    " داخلية وخارجية لغير المناطق الساحلية ".

    ضهارة فطيسة اسمنتية
    " داخلية وخارجية ".

    ضهارة طرطشة بالماكينة ممسوسة و غير ممسوسة
    " خارجية ".

    ضهارة موزايكو
    " داخلية للأسفال والوزرات وخارجية ".

    ضهارة بالحجر الصناعى
    " خارجية ".

    ضهارة تراتزو
    " خارجية ".


    الشروط اللازمة والعامة للبياض
    :

    1-
    رش جميع الحوائط رشاً غزيراً بالماء مع تفريغ العراميس ودق الخـوابير ومواسير الكهرباء.
    2-
    عمل طرطشة عمومية على الحوائط والأسقف ورشها بالماء مرتين يومياً صباحاً ومساءاً لمدة 3 أيام.
    3-
    عمل البؤج والأوتار طبقاً للمواصفات الخاصة بتشغيل كل منهما لضمان استواء سطح البياض.
    4-
    عمل إميات النواصي والأكتاف ومعابر الفتحات والجلسات والعقود بمونة مطابقة للمواصفات الخاصة بتشغيلها.
    5-
    عمل طبقتي البطانة والضهارة على مرحلتين طبقاً للمواصفات الخاصة بها بسمك متوسط 2سم.
    6-
    يراعى في المناطق الساحلية أن يستبدل بياض المصيص الداخلي ببياض تخشين وبياض الواجهات بالفطيسة الأسمنتية.
    7-
    جميع الزوايا الداخلية الناتجة من تقابل الحوائط والأسقف يلزم تحديد مواصفاتها من حيث استدارتها أو استرباعها.
    8-
    الجير المستعمل في البياض لابد وأن يكون من النوع الجيد حديث الحرق مطفي في الحوض ويستعمل على أية عجينة ولا يستخدم إلا بعد سبعة أيام من طفيه.
    9-
    يجب التأكد من استواء أوجه المباني وضبط البياض بالقدة والذراع وميزان المياه ونحت الأجزاء البارزة منه للحصول على أسطح مستوية تماماً.
    10-
    تكسير جميع البؤج الجبسية بعد إتمام مراحل البطانة وإعادة ملؤها بنفس المون المستخدمة في البطانة.
    11-
    تعمل طبقة ضهارة على البطانة بعد تمام استوائها طبقاً للمواصفات الخاصة بها والأسماء المذكورة لها حسب نوعها.

    بعض أنواع الضهارة الداخلية والخارجية
    :

    (1)
    مصيص الحوائط والأسقف:

    ويعمل على الحوائط الداخلية والأسقف بسمك
    0.5سم بمونة الجبس المعجون بماء الجير السلطاني ويفضل له استخدام جبس من نوع جيد يسمى مصيص ولا يتم الشروع في عمل طبقة الضهارة إلا بعد مرور ثلاثة أيام على الأقل على طبقة البطانة والتي تكون قد رُشت بالماء مرتين يومياً وتفرد طبقة الضهارة بمحارة أو بالتخشين وتسوى بالقدة وتخدم جيداً بالمس بالمحارة أو بالبروة حتى تصل إلى درجة النعومة واللمعية المطلوبة ويمكن استرباع الزوايا والأركان أو لفها بالأزازة حسب الطلب ومكونات مونة ضهارة المصيص عبارة عن:

    شيكارة مصيص
    + من 5:4كجم جير سلطاني ( تفرد نحو 15 متر مسطح من الضهارة سمك 0.5سم على الحوائط والأسقف ).

    يمكن إضافة نسب بسيطة من الأسمنت الأبيض إلى المونة لتقويتها
    .


    (2)
    الفطيسة الجبسية:

    تعمل على الحوائط الخارجية من مونة المصيص والأسمنت الأبيض والجير بسمك
    0.5سم مع إضافة أكاسيد التلوين المطلوبة وتخدم جيداً بالبروة ويمكن أن تمشط بالمنجفرة على شكل خطوط طولية وعرضية أو تقسيمها إلى عراميس على شكل ترابيع حجاري أو تقسيم الواجهة طولياً وعرضياً بالعراميس في مناسيب أعتاب وجلس الشبابيك أو تترك سادة ممسوسة حسب المواصفات المطلوبة بالرسومات ومكوناتها كالتالي:

    شيكارة مصيص
    + 5كجم جير سلطاني + 5كجم أسمنت أبيض +أكاسيد التلوين باللون المطلوب ( تفرد نحو 15 متر مسطح ضهارة بسمك 0.5سم ).




    (3)
    الفطيسة الأسمنتية:

    تعمل على الحوائط الخارجية كالبند السابق من حيث أصول الصنعة إلا أن مكوناتها من المون تتكون من
    :

    شيكارة بودرة حجر
    + 10كجم أسمنت أبيض + 5كجم جير مطفي + أكاسيد التلوين المطلوبة ( تفرد نحو 15 متر مسطح ضهارة بسمك 0.5سم ) .


    (4)
    الطرطشة بالماكينة العادية والممسوسة:

    وتعمل على الواجهات الخارجية منها طرطشة سادة أو ممسوسة بمحارة ويمكن أن تعمل من شرائح أفقية أو رأسية شريحة ممسوسة وشريحة سادة وتعمل من خلطة تتكون من
    :

    شيكارة بودرة حجر
    + 0.25 شيكارة أسمنت أبيض + 0,25 شيكارة جير مطفي

    (
    تفرد نحو 20:15 متر مسطح ضهارة من الطرطشة ) .

    وإذا ما تركت الطرطشة بشكلها بعد الرش تسمى الطرطشة العادية أو مسمسمة أما إذا ما تم مسها بالمحارة أو البروة مع الضغط مع الضرب فإننا يمكن أن نحصل على أسطح مطرطشة ممسوسة
    .


    (5)
    ضهارة من بياض تخشين طبقة واحدة أو طبقتين:

    وتعمل على الحوائط الداخلية بمونة السمنت والجير والرمل لمراحل البياض العادية الخاصة بمونة البطانة السابقة إلا أنه بعد فرد ودرع المونة على الحائط وتهويتها يتم مس الحائط بالتخشين مع رش الماء عليها وذلك في حركة دائرية منتظمة على جميع أسطح البياض حتى تندمج جميع حبيبات الرمل ببعضها ويتم إنهاء العمل بالمس بالمحارة لجعل السطح ناعماً حسب المواصفات المطلوبة وتتكون المونة من
    :
    1
    م3 رمل + 0.5م3 جير + 150 كجم أسمنت ( تفرد من 50:40 متر مسطح على الحوائط بسمك من 2:1.5سم ).



    (6)
    ضهارة بياض الموزايكو:

    وتعمل على الحوائط الداخلية والخارجية والوزرات والأسفال و تستخدم في الأماكن المعرضة للاستعمال والحركة والاحتكاك والرطوبة والمياه وهو بياض قوي ناعم الملمس شديد الصلابة ذو قيمة جمالية إلا أنه لا يفضل عمله في مساحات كبيرة نظراً لإمكان تعرضه للتشقق وحدوث تنميلات فيه لذلك يتم تقسيمه طولياً باستخدام خوص من النحاس أو شرائح من الزجاج على مسافات لا تزيد عن
    1متر لتفادي حدوث مثل هذه التشققات في وسط التربيعات ويتم عمل مراحل البياض الموزايكو على الترتيب التالي:
    (
    أ) عمل جميع مراحل البياض من غسيل للحوائط وطرطشة عمومية وبؤج وأوتار وبطانة طبقاً لما سبق إلا أنه يوصى بزيادة نسبة الأسمنت في مونة البطانة إلى 350كجم /م3 رمل وتخشن البطانة جيداً دون مس وتمشط بعمل تموجات أفقية أو تمنجل بعمق 1سم على مسافات أفقية 5سم لضمان تماسك طبقة الضهارة معها.
    (
    ب) تركيب خوص من النحاس أو شرائح من الزجاج على مسافات أفقية لاتزيد عن 1متر على مونة البطانة بكامل ارتفاع البياض المطلوب وتوزن رأسياً وتضبط أفقياً على الميزان والذراع كما لو كانت أوتار وتستعمل الخوص النحاسية من أبعاد 4×1.5مم .
    (
    ج) عمل مونة ضهارة الموزايكو باللون المطلوب والحصوة اللازمة طبقاً للمواصفات وذلك بمونة مكونة من:

    أسمنت أبيض وبودرة حجر وحصوة رخام بنسبة
    3:2:1 أو 3:1:1 ( تفرد نحو 10متر مسطح بسمك 1سم أو 5متر مسطح بسمك 2سم ).

    تفرد المونة على الحائط وتضغط جيداً وتدرع على مستوى الخوص أو الشرائح
    .
    (
    د) بعد إتمام جفاف مونة الضهارة يتم عمل مرحلة الجلي والصقل وذلك باستخدام أحجار جلاء يدوية أو ميكانيكية تتدرج من الأحجار الخشنة مع الرش بالماء حتى يتم كشف الحصوة ثم تكرر هذه العملية في الأحجار الأقل خشونة حتى الوصول إلى الأحجار الناعمة وعندها نحصل على أوجه ملساء ناعمة .
    (
    هـ) يتم عمل الاستوكة اللازمة لسد الثقوب أو التسويس الناتج في طبقة الضهارة نتيجة عملية الجلي وذلك بمونة مطابقة للمستخدمة في الضهارة أو بكمية محجوزة من مونة الضهارة على الناشف يعاد استخدامها إلا أنها يجب أن تكون خالية من مجروش الحصوة.
    (
    و) التلميع بالشمع وذلك عن طريق دهان سطح الضهارة بقليل من الشمع الساخن لإضافة مزيد من النعومة ثم يتم حكه ومسحه جيداً بقطعة من الصوف حتى الوصول إلى مستوى التشطيب المطلوب.


    (7)
    ضهارة بمونة الحجر الصناعي:

    هو بياض خارجي للحوائط والوزرات يعمل بخطوات مشابهة للموزايكو إلا أنه خشن الملمس نظراً لدق الوجه الأخير منه ونحته بالبوشردة وهذا يتطلب استخدام حصوة ضعيفة تضاف إلى خلطة المونة يمكن دقها ونحتها لإعطاء أسطح خشنة محببة وهذا النوع يتصف بأنه بيـاض صلب قوي للواجهات الخارجية في المنشآت الهامة ويمكن تقسيمه طولياً وعرضياً إلى عراميس أفقية ورأسية لتجنب حدوث تنميلات في المسطحات الكبيرة خاصة وهو لا يستخدم في خوص أو شرائح زجاج كالموزايكو ، ويتم عمل مراحل البياض بمونة الحجر الصناعي على النحو التالي
    :
    (
    أ) عمل نفس المراحل السابقة من البياض حتى بلوغ طبقة البطانة كما هي واردة في بياض الموزايكو مع التخشين والتمشيط والمنجلة لطبقة البطانة.
    (
    ب) عمل طبقة الضهارة مكونة من:
    4
    أجزاء حصوة كسر حجر + 3أجزاء بودرة حجر + جزء أسمنت أبيض (تفرد نحو 10م مسطح ).

    ويضاف إليها اللون المطلوب وتقلب على الناشف حتى تصل إلى درجة التجانس ثم يضاف إليها الماء وتفرد على الحائط بسمك معين وهو السمك المطلوب وتضغط وتدرع جيداً
    .
    (
    ج) تقسم طبقة الضهارة إلى عراميس أفقية ورأسية خاصة في المساحات الكبيرة لضمان عدم تنميل أو تشعير البياض نتيجة لإنكماش المونة ويمكن أن تكون العراميس الأفقية مع مناسيب جلسات الأعتاب والشبابيك والرأسية مع حدود الفتحات الرأسية وهي في النهاية تطابق الرسومات والمواصفات المطلوبة.
    (
    د) يتم دق طبقة الضهارة بعد تمام جفافها ونحتها باستعمال البوشردة لكشف كسر الحجر وجعل السطح النهائي خشن ومحبب ذو تجانس شكلي منتظم ويحذر من استخدام الدق في الأكتاف والزوايا والنواصي خاصة النواصي البارزة للأسلحة الأفقية والرأسية خوفاً من تكسيرها ويكتفى بترك مسافة قدرها 2سم من أطراف النواصي تترك بدون دق وتسمى " مية " من نفس المونة بحيث يتم دق ونحت ما بعدها ، وهو نفس ما هو متبع في التعامل عند نحت الأجزاء المجاورة لعراميس بياض الحجر الصناعي.


    (8)
    البياض على الشبك المعدني الممدد:

    وهو نوع من أنواع ديكورات الأسقف يستخدم لإخفاء الكمرات الساقطة أسفل السقف المسلح أو لعمل رسومات وديكورات وكرانيش إضاءة أسفل السقف بحيث يكون مستوياً أو غير مستوياً والمراحل المتبعة في أعمال سلك الشبك والبياض عليه كالتالي
    :
    (
    أ) تدلى أسياخ حديد شيالات من السقف بقطر 60 مم على أبعاد من 60:50 سم في الاتجاهين توضع قبل صب الخرسانة المسلحة أو تركب بشنيور دقاق " هيلتي " بطريقة الثقب من أسفل وذلك إذا ما كانت أعمال الديكورات مستجدة ثم تؤخذ في الاعتبار أثناء صب الخرسانة.
    (
    ب) تجنش الأسياخ الشيالة المتدلية من السقف عند الارتفاع المحدد لمنسوب السقف الساقط وتفرد شبكة أفقية من فرش وغطاء من الحديد المبروم بقطر 8مم لعمل عيون مربعة على مسافات 40×40سم أو 50×50سم تربط في الشيالات وفي بعضها بسلك رباط مخمر نمرة 22 وتضبط تسويتها تماماً بواسطة خرطوم الشرب وميزان المياه وتدخل أطراف الشبكة الأفقية داخل الحوائط المجاورة بالقدر الكافي لتثبيتها.
    (
    ج) تركب طبقة من السلك الشبك البقلاوة الممدد " ميناميتال حبيش " أو خلافه بالوزن المطلوب الذي تنص عليه المواصفات ويربط في أسياخ الحديد الأفقية بنفس سلك الرباط المخمر رقم 22 وذلك على مسافات متقاربة ويعمل ركوب لأطراف السلك الشبكي على بعضها بسمك لا يقل عن 5سم بينما يتم إدخال أطراف السلك الشبك داخل الحوائط المجاورة بعد فتح مجرى عرضه 2سم.
    (
    د) يتم عمل تسليخ من المونة على طبقتين كطبقة تحضيرية أولى من البياض بمونة الأسمنت والرمل بنسبة 2:1 وهي عجينة من المونة يتم مسحها بكاوتش على السلك الشبك بحيث يراعى ركوب المونة في الوجه الأول على جميع أسياخ الحديد الموجودة أعلى السلك البقلاوة بينما تغطى الطبقة الثانية من التسليخ أي مساحات خالية تركت في التسليخ الأول أو تساقطت مونتها.
    (
    هـ) عمل طرطشة عمومية بمونة مكونة من 450كجم أسمنت /م3 رمل وغالباً ما تعمل على طبقتين.
    (
    و) عمل البؤج والأوتار طبقاً لنفس مواصفات أعمال البياض على الأسقف ويجب أن يراعى ترك السقف للترييح بين كل مرحلة وأخرى لضمان عدم حدوث تشققات بعد إتمام جميع مراحل البياض.
    (
    ز) تعمل طبقة البطانة بمونة مكونة من الأسمنت والرمل بنسبة 350كجم أسمنت /م3 رمل وتعجن بماء الجير وتفرد بسمك 2سم ويمكن إنهاء البياض بخدمتها دون عمل ضهارة أو يتم تخشينها لاستقبال طبقة الضهارة التالية.
    (
    ح) تعمل طبقة الضهارة بعد جفاف البطانة تماماً وراحة السقف وتكون من المصيص المعجون بماء الجير السلطاني بسمك 0.5سم ويخدم جيداً بالبروة.


    استلام أعمال البياض بمراحله المختلفة
    :

    غسيل المباني بالماء
    .

    عمل البؤج والأوتار
    .

    عمل طرطشة عمومية غزيرة
    .

    عمل البطانة حسب المواصفات
    .

    عمل الضهارة حسب المواصفات
    .

    استقامة ورأسية الزوايا والأركان للحوائط
    .

    أفقية واستقامة زوايا وأركان السقف
    .

    سمك البياض
    :

    ý
    من 2:1.5سم للبياض الداخلي.

    ý
    من 4:2سم للبياض الخارجي للواجهات.

    ý
    ج- 5سم للبياض الممتاز " موزايكو تراتزو حجر صناعي ".

    استواء جميع أسطح البياض
    .

    قياس أعمال البياض
    :

    أولاً
    : البياض الداخلي:

    تقاس جميع أعمال البياض الداخلي هندسياً بالمتر المسطح للأسقف والحوائط والكمرات وتخصم منه الفتحات والأجزاء الغير مبيضة كل حسب نوعه
    .

    تقاس جميع أعمال الوزرات إذا ما قلت عن
    20سم ارتفاعاً بالمتر الطولي وإذا ما زادت عن 20سم فتقاس بالمتر المسطح.

    الكرانيش والحليات والخيرازانات والزخارف الجبسية والفرم فتقاس جميعها بالمتر الطولي
    .


    ثانياً
    : البياض الخارجي:

    تقاس جميع أعمال البياض الخارجي للواجهات كل حسب نوعه مع ملاحظة الآتي
    :

    عدم خصم الفتحات التي يبلغ مسطحها أقل من
    4م2.

    خصم نصف مسطح الفتحات التي تبلغ مساحتها
    4م2 فأكثر.

    عدم إضافة إنفراد الكرانيش والجلسات وجوانب أعتاب الفتحات
    .

    عدم إضافة جوانب وبروزات وبطنيات وأسطح البروزات التي يقل بروزها عن
    1متر.

    إضافة نصف مسطح الجوانب والبطنيات والسطح العلوية للبروزات التي يزيد عرضها عن 1متر وتشمل الأحزمة والكرانيش والشرفات الخارجية.

  7. #7
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي


    (1)
    الأعمال الكهربائية


    يشمل هذا الجزء بياناً بالمواصفات الفنية وشروط الأعمال الكهربائية والمطلوب تنفيذها حسب ما هو مبين بالمواصفات الفنية والرسومات التنفيذية ويتم توضيح جميع أعمال الكهرباء المطلوب تنفيذها بلوحات التنفيذ وفيها يتم تحديد أماكن الأدوات والأجهزة المبينة بالرسم وجميع البيانات وعلى المقاول أن يتبع جميع التعليمات المدونة بالرسومات وأن يقوم بتوريد كميات من الأدوات والأجهزة اللازمة لتنفيذ الأعمال وأن يبين مصادرها ومواصفاتها الفنية حتى يمكن فحصها واختبارها واعتمادها من المهندس المشرف
    .


    المواصفات العامة لأعمال التركيبات الكهربية
    :


    (
    أولاً) المواسير البلاستيك:

    وتستخدم لأعمال التوصيلات الكهربائية المدفونة داخل الحوائط وتورد بأقطار مختلفة ويجب أن تكون من أجود الأنواع الموجودة في السوق بحيث يتوافر فيها الصلابة وتصنع من البلاستيك الثقيل غير هشة تتحمل درجات الحرارة بدون أن يظهر عليها أثر واضح في خصائصها وغير قابلة للإحتراق ويجب أن يكون تركيب المواسير داخل الحائط بعد فتح المجاري اللازمة لها وطرطشة قاعها وجوانبها بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    3:1 ولايجوز مطلقاً عمل هذه التقطيبات أو أي رباطات أخرى على كامل أطوال المواسير المدفونة بمونة الجبس أما في حالة مرور المواسير البلاستيك داخل الخرسانات المسلحة فإنه يلزم توريد أنواع مرنة منها تسمى خراطيم أو لَيْ يمكن تركيبها وثنيها لتتحول من المسارات الرأسية وتوضع في أماكنها المحددة قبل صب الخرسانة المسلحة خارج حديد التسليح وتربط فيه بسلك الرباط ويراعى عند عمل مواسير الكهرباء المدفونة داخل الحوائط أن لاتزيد عدد مرات تكريب المواسير في زوايا متعامدة عن كربتين وذلك لتسهيل توصيل وسحب الأسلاك داخل المواسير وفي الحالات الاضطرارية التي يلزم فيها زيادة عدد الكرب عن ذلك فإنه يلزم أن يكون قطر الماسورة أكبر من مجموع عدد الأسلاك المارة في داخلها بالقدر الكافي حتى تكون هناك سهولة في سحب الأسلاك داخلها دون إعاقة عند تلك الإنحناءات.


    (
    ثانياً) علب الإتصالات (البوتات):

    تصنع علب الإتصالات اللازمة من نفس نوع غلاف المواسير المشار إليها سابقاً من البلاستيك القوي وتكون جميعها من النوع المربع أو المستطيل الذي يربط غطاؤه مسمار نحاس مقلوظ كما يجب أن تكون مقاساتها مناسبة لعدد وأقطار المواسير التي ستوصل إليها وعدد الإتصالات واللحامات التي ستعمل من الأسلاك داخلها على ألا يقل مقاس أي ضلع فيها عن
    6سم ويجب وضع العدد الكافي من علب الإتصالات على المسافات المناسبة لتسهيل عملية سحب الأسلاك داخل المواسير على ألا يزيد عدد الإنحناءات في المواسير بين أي علبتي إتصال متتاليتين عن 2فقط.


    (
    ثالثاً) الأسلاك والموصلات المعزولة:

    تورد جميع الأسلاك والموصلات المعزولة التي ستستعمل في العملية التنفيذية فيما عدا الأسلاك للأجراس والتليفونات من فصيلة 250فولت على الأقـل في التوصيلات ذات الضغط من 220:110 فولت ومن فصيلة 750 فولت للتوصيـلات ذات الضغط 380 فولت.
    تصنع السلاك والموصلات من النحاس المخمر والمطلي بالقصدير ومعزولة بالمطاط المكبرت وتكون الموصلات من سلك واحد مستطيل المقطع أو من موصل مجدول من عدد من الأسلاك المستديرة المتساوية القطر المجدولة معاً.
    يجب ألا يتم البدء في تركيب الأسلاك إلا بعد الانتهاء من تركيب المواسير وجفاف التقطيبات عليها ويتم سحب الأسلاك بكل اعتناء حتى لا تتلف أو يخدش عزلها مع مراعاة أن تعمل اللحامات اللازمة داخل علب الإتصالات بلف أطراف الأسلاك مع بعضها ثم عزلها لعد طبقات من شريط اللحام العازل.
    لايسمح باستعمال موصلات للإنارة أو البرايز يقل قطـاعها عن 1مم بينما يستعمل للأجراس أسلاك قطاعها 0.3مم وللتليفونات أسلاك قطاع 0.4مم كل منها معزول بالبلاستيك ويوضع كل منها داخل مواسير بلاستيك ويستعمل في توزيع خطوط التيار الكهربائي للدوائر العمومية موصلات من أسلاك نحاس مقطعها 4مم ويجوز استعمال موصلات من أسلاك الألومنيوم مقطعها 6مم أو أكثر.
    يراعى توحيد لون المادة العازلة للأسلاك لكل موصلات الدوائر الفرعية أو الرئيسية بكامل المبنى حتى يسهل تمييز كل منها فتكون كل دائرة أو كل خط بلون مختلف عن الآخر.
    يلتزم المقاول بألا يزيد عدد الأسلاك الموجودة داخل المواسير البلاستيك عما هو محدد بالجداول المرفقة بالرسومات التنفيذية.


    (
    رابعاً) الأدوات:

    يجب أن تورد من أجود الأنواع الموجودة في السوق مع مراعاة الآتي
    :

    وردات الأسقف
    (الرزازات) تكون من النوع ذي الغطاء والقاعدة ذات الفواصل العازلة وتورد من الخشب أو من البلاستيك أو من الصيني.

    ماسكات المصابيح أو الدوي ومنها المعلق أو الثابت أو الباكاتوني و تكون من النوع الثقيل ذات يايات من الصلب وغلاف من النحاس أو البلاستيك السميك سمك
    0.5مم.


    (
    خامساً) المفاتيح الكهربائية:

    تعمل الدوائر الكهربائية للإنارة بمفاتيح داخل أو خارج الحائط للفصل والتوصيل السريغ للتيار وتوصل بقطب واحد من الدوائر الكهربائية ويكون المفتاح صالح لتيار كهربائي شدته تصل إلى
    10أو15 أمبير وجهده يصل إلى 250 فولت ويطابق المواصفات القياسية المصرية وأن تكون جميع الأجزاء المعدنية الداخلية ومواسير الإتصال والتثبيت مصنوعة من النحاس ويتكون مفتاح الإتصال الكهربائي من قاعدة من البلاستيك أو الفخار المطلي بالصيني الأبيض وتكون نهايات الإتصال من النحاس الأصفر البرونزي الفسفوري بقطاع يسمح بتركيب سلكسن مقطع كل منهما 1.5مم ويزود المفتاح بغطاء يكفل وقاية كل اجزاؤه ويكون من البلاستيك المضغوط من النوع بطيئ الاشتعال ويتم تركيب المفاتيح داخل علب البلاسـتيك أو خشب توضع داخل تجويف الحائط.


    (
    سادساً) المآخذ الكهربائية:

    هي وحدة توصيل السلك وتستعمل في تنفيذ الدوائر الكهربائية وهي مآخذ كهربائية تسمى بريزة لتوصيل قطبين في الدائرة الكهربية وتكون المآخذ صالحة لتيار كهربائي شدته
    150 أمبير وجهده يصل إلى 250 فولت وقوة 6 أو 10 أمبير أو أكثر.


    (
    سابعاً) الأجراس الكهربية:

    تتكون من النوع ذو الملفات المعزولة وياياتها من الصلب ونقط القطع والإتصال من البلاتين لمنع تآكلها من الشرر وتكون القاعدة والغطاء من البلاستيك المضغوط بطيئ الاشتعال ويمكن أن يكون ذو نقوش من النحاس المطلي بالنيكل والمركب على طاسة مستديرة
    .


    (
    ثامناً) المصهرات والمفاتيح "التابلوه":

    وتعمل من الرخام النقي الخالي من العروق المعدنية أو من الإردواز الطبيعي سمك
    2سم وتركب على الحائط بأربعة مسامير وتغطى اللوحة بدولاب ذو جوانب وغطاء مفصلي بوجه زجاجي ذات مفصلات نحاسية تغطي جميع المصهرات الداخلية وقد تم تطويرها وتصنيعها من علب صاج مطلية بأبعاد وأشكال مختلفة حسب عدد الدوائر الكهربية ويمكن تركيبها داخل الحائط ويتم تركيب مجموعة المصهرات الأتوماتيكية داخل اللوحات حسب القوى المطلوبة لكل منها 10 أو 16 أو 32 أمبير وتوفر سهولة توصيل وقطع التيار وتركيب بعدد دوائر الإنارة العمومية داخل المبنى بجوار المدخل الرئيسي لسهولة التحكم فيها عند وصل أو قطع التيار.


    (
    تاسعاً) الدوائر الفرعية:

    تسمى دائرة اللمبة أو البريزة بدائرة فرعية وهي عبارة عن مجموعة من الأسلاك والموصلات والمواسير وعلب الإتصالات مهما كان حجمها او شكلها لتغذية لمبة أو بريزة واحدة ويمكن أن تكون دائرة فرعية لمجموعة محدودة من اللمبات وهي النجفة حيث تضاء بمفتاح واحد
    .


    (
    عاشراً) الدوائر العمومية:

    وتتكون من مجموعة من الدوائر الفرعية يتم تجميعها في موصلات داخل مواسير البلاستيك تتجه مباشرة إلى لوحة التوزيع الرئيسية بحيث يتم تقسيم لوحات التوزيع إلى مجموعة متوازنة من الدوائر العمومية فيمكن أن تكون على سبيل المثال أربعة خطوط أو خمسة خطوط أو أكثر أو أقل حسب قوة احتمال كل منها
    .


    (
    حادي عشر) دوائر القوى:

    وهي دوائر خاصة لبرايز القوى أو مآخذ الأجهزة الكهبائية ذات الحمل العالي منها مثلاً أجهزة التكييف أو السخانات أو خلافه وتعمل كل دائرة على حدة داخل ماسورة واحدة وتتصل بلوحة التوزيع مباشرة دون أن تشترك مع أي دوائر إنارة أخرى
    .


    مراحل تنفيذ أعمال التوصيلات الكهربائية
    :

    1-
    يتم رمي المواسير البلاستيك المرنة من أقطار مناسبة في مسارات أفقية ورأسية بالبلاطات المسلحة والكمرات والأعمدة في مسارات تبدأ من لوحة التوزيع الرئيسية وتنتهي بمكان مخارج الإضاءة وتتخذ مسارات الدوائر الرئيسية والفرعية وتربط أسفل أسياخ التسليح قبل صب الخرسانة.
    2-
    يعمل شرب على ميزان الخرطوم أو ميزان المياه والقدة الخشب أو الألومنيوم لتحديد مستوى علب الإتصالات وهي البوتات وعلب الإنارة المدفونة داخل الحائط وأماكن علب التغذية طبقاً لما هو محدد بالرسومات وذلك بعد الانتهاء من أعمال المباني.
    3-
    يتم فتح أماكن تركيب المواسير البلاستيك داخل الحوائط بالإتساع أو العرض المناسب تبدأ من أماكن البوتات ألى أماكن المفاتيح وبين علب المفاتيح وبعضها وحتى مخارج وحدات الإضاءة بالحوائط والبرايز وخلافه ويتم تركيب المواسير داخل الحوائط بالعدد والأقطار المحددة داخل الرسومات حسب كمية الأسلاك المرة فيها.
    4-
    يتم طرطشة جميع الحوائط وعمل البؤج قبل تركيب جميع أعمال علب الإتصالات والبوتات وعلب المفاتيح والمخارج والمواسير ولوحات التوزيع وخلافه حتى تكون جميع العلب والبوتات المدفونة داخل الحائط ويضبط وجهها الخارجي على مستوى سطح البلاط وتكون غير بارزة أو غاطسة كذلك يراعى عدم بروز مواسير الكهرباء عن مستوى البياض النهائي.
    5-
    يتم تركيب جميع العلب والبوتات في أماكنها حسب الشرب السابق على الارتفاعات المحددة بالرسومات وتعمل له اربطة بمونة الأسمنت والرمل لحين استكمال أعمال البياض عليها.
    6-
    يجب التأكد من مرور السوستة المستخدمة في سحب الأسلاك الكهربائية داخل جميع المواسير واللي المدفونة داخل الخرسانة والحوائط قبل اتمام مراحل البياض وذلك للتأكد من عدم انسدادها أثناء رمي الخرسانة أو لأي أسباب أخرى وحتى لا يستلزم الأمر أن يعاد التكسير بعد البياض.
    7-
    عند النتهاء من بياض جميع الحوائط والأسقف يقوم الكهربائي بسحب الأسلاك داخل المواسير لجميع خطوط الإنارة والتغذية حسب ما هو وارد بالرسومات والمواصفات مع تجميع لحامات الأسلاك داخل البوتات العلوية حسب ما هو سابق ذكره.
    8-
    يتم تركيب جميع الخردوات من مخارج الإنارة والشاسيهات والمفاتيح والبرايز وخلافه بعد الانتهاء من مراحل الدهانات حتى لاتكون تلك الخردوات عرضة للتلف مع مراعاة أن يتم تغطية جميع البوتات قبل دهان الوجهين النهائين من الحوائط وأن تكون سهلة الفك والتركيب.
    9-
    تعمل خطوط التليفونات واريال التليفزيون داخل مواسير مستقلة عن التوصيلات الكهربية حتى لاتحدث ترددات متداخلة معاً فتعمل على تشويش الأجهزة المستخدمة.
    10-
    يتم وضع أسلاك أو موصلات كل دائرة فرعية واحدة داخل ماسورة مستقلة كذلك توضع موصلات كل دائرة عمومية واحدة تتصل بلوحة التوزيع مباشرة داخل ماسورة واحدة بقطر مناسب كما توضع دوائر القوى الخاصة داخل ماسورة واحدة وتتجه مباشرة للوحات التوزيع.


    شروط الإضاءة الجيدة
    :

    الحصول على شدة إضاءة كافية تسمح بالرؤية بوضوح وبدون تعب
    .

    تجنب الظلال الشديدة الناتجة عن منابع الضوء المركزة الأشعة
    .

    التوزيع العادل للضوء في جميع أجزاء الغرفة
    .

    إمكان الوصول إلى أجهزة الإضاءة بسهولة لصيانتها
    .

    تجنب الإنعكاسات الشديدة للضوء من خلال الأسطح العاكسة
    .

    تجنب انبهار العين سواء كان ذلك بسبب مصدر الإضاءة أو بالسطح المضاء
    .

    العوامل التي تحدد عدد الوحدات الكهربية أو شدة الإضاءة
    :

    q
    أبعاد المكان.

    q
    لون الحوائط والأسطح العاكسة وتوزيع الأثاث.





  8. #8
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    (12)
    أعمال الطبقات العازلة


    للطبقات العازلة للرطوبة أنواع متعددة ويتوقف استعمالها على العناصر الآتية
    :


    الغرض من العزل في المنشآت
    :

    1-
    عزل الرطوبة الأرضية.
    2-
    عزل الرطوبة لأعمال البدرومات التي تنشأ على أعماق كبيرة تحت الأرض.
    3-
    عزل الرطوبة بالحمامات وما في حكمها.
    4-
    عزل الرطوبة عن الأسقف والأسطح العلوية.

    طبيعة الأرض التي تقام عليها المنشآت
    :

    1-
    أرض رملية جافة أو صخرية جافة.
    2-
    أرض طينية جافة.
    3-
    أرض طينية مشبعة بالماء.
    4-
    أرض طينية أو رملية معرضة لتسرب المياه إليها من مصادر المياه المحيطة بها.

    وفيما يلي الأنواع المختلفة للطبقات العازلة للرطوبة وطرق تكوينها والأغراض التي تستعمل فيها
    :

    مواد عازلة مرنة
    .

    مواد عازلة نصف مرنة
    .

    مواد عازلة صلبة
    .


    (
    أولاً) المواد العازلة المرنة:

    وهي مواد عزل للرطوبة تتناسب ووضعها على الحوائط نظراً لقدرتها على تحمل ما يحدث من هبوط المباني الطفيف دون أن تتهشم مادة العزل بحيث يمكن أن تلائم تلك المواد بمرونتها أي تغيير يحدث لحوائط المبنى، ويمكن تقسيمها إلى أربعة مواد رئيسية هي كالتالي
    :


    (1)
    الألواح المعدنية:

    وهي ألواح تستعمل لشدة عزلها للرطوبة والمياه في الأسطح والحوائط والأرضيات وأحواض الزهور ويمكن أن تستخدم كمواد عازلة ومواد نهو ولها اشكال كثيرة ومتعددة منها ألواح الرصاص وألواح النحاس وألواح الإستانلس ستيل
    .


    (2)
    البيتومين:

    ويصنع مما تبقى من تقطير زيوت البترول الخام ويتراوح قوامه بين الصلابة ونصف الصلابة ولونه أسود يميل إلى البني ومنه الأنواع التالية
    :

    (
    أ) البيتومين المتصلد:وينتج من قطير البيتومين تحت ضغط تفريغ لطرد الزيوت الثقيلة المختلطة به ليتحول إلى حالة الصلابة ويستخدم كمادة عازلة عند وجود أحمال ميكانيكية عالية ودرجات حرارة منخفضة ويستبعد استخدامه في المنشآت العادية.

    (
    ب) البيتومين المنفوخ أو المؤكسد:وينتج من خفض نسبة الهيدروجين إلى الكربون في البيتومين المصهور من انقلص كمية الزيوت السائلة التي يحتويها عن طريق نفخ الهواء فيه مما يزيد من ليونته وقابليته للشد والثني وبالتالي سهولة التشغيل.

    (
    ج) معلقات بيتومينية:وتنتج من تفتيت البيتومين في الماء وفي وجود عوامل مسـاعدة فتتحول إلى معلقات سائلة تستخدم على البارد في عزل المباني مثل البيتومين السائل والسيروبلاست والسيروتكت.

    ويورد البيتومين في براميل حيث يتطلب تشغيله ان يتم تسخينه بدرجة حـرارة من
    80:60 درجة مئوية لينصهر وقد يستخدم بعد صهره كمادة دهان تدهن به حوائط الأساسات الملامسة للتربة ثلاثة أوجه متعامدة فوق بعضها ويدهن بالفرشة وهو ساخن حتى يصل سمكه إلى 2.5مم ولا يجب دهان كل وجه إلا بعد التأكد من جفاف الوجه السابق له أو قد يخلط بعد صبه بالرمل ويستخدم كبديل للأسفلت الطبيعي.


    (3)
    السوائل العازلة للمياه:

    وتصنع السوائل من خلط مادة البرافين إلى الزيت الطيار ويدهن السائل المطلوب بالفرشة أو يرش بالماكينة الخاصة على مناطق المباني المنفذة للمياه أعلى منسوب سطح الأرض ويمكن الاعتماد على هذه الرطوبة لمدة من
    5:3 سنوات حسب نوع المادة وكمية التعرض للرطوبة وهذه المواد تعتبر ذات إمكانية عزل فقط.

    (4)
    مشمع البولي إيثيلين:

    وهو مشمع أسود اللون يستخدم كمادة عازلة للمباني سمكه لا يقل عن
    0.5مم ووزنه نحو 0.5كجم/م2 وهو من المواد المرنة التي تقاوم الإنبعاج الناتج عن هبوط المباني ونظراً لرقة سمك هذا المشمع من مادة البيتومين يفضل استخدامه فقط في عزل الحمامات والأدشاش كما يوجد منه انواع شفافة قليلة النفاذية للمياه تسمى بحواجز النجاد.


    (
    ثانياً) المواد العازلة نصف الصلبة:

    وهي مواد عازلة للرطوبة تستعمل دائماً في المباني نظراً لسهولة تجهيزها وتشكيلها في المكان المراد عزله وهي تنقسم إلى مواد ذات إمكانية عزل فقط أو مواد ذات إمكانية عزل ونهو ومن أنواعها الأسفلت واللفائف المانعة للرطوبة واللفائف الأسفلتية ذات طبق المعدن وقطع الرقائق الأسفلتية الصغيرة
    .


    (1)
    الأسفلت:

    وهو عازل جيد للرطوبة ومن عيوبه عدم قوة تحمله للشد العالي والإنبعاج خصوصاً عند هبوط المباني فإنه سريعاً ما ينشرخ ويتلف ويكون عرضة لأن تتخلله المياه لذلك يجب عدم استخدامه إلا بعد دراسة خاصة وللأسفلت ثلاث أنواع رئيسية هي
    :

    "
    أسفلت طبيعي وأسفلت صناعي وأسفلت الماستيكة "

    الأسفلت الطبيعي وهو ناتج الأحجار الجيرية المشبعة بالبيتومين ويوضع في طبقات سمكها
    2:1.5سم على الأماكن المراد عزلها عن الرطوبة.

    الأسفلت الصناعي فهو من مكونات بقايا البترول وقد أمكن تطويره صناعياً واستخدامه في رصف الشوارع وعزل المياه
    .

    الأسفلت الماستيكة فهة أغلى الأنواع وهو يتكون من خليط من مادة الأسفلت والمطاط ويفرد بسمك
    1.5سم طبقة واحدة ويعطي كفاءة عزل جيدة.


    (2)
    اللفائف المانعة للرطوبة:

    وهي مواد ذات إمكانية عزل ونهو معاً وتعتبر أكثر الأنواع استعمالاً في عزل الرطوبة والطبقة العازلة للأسطح منها تعمل بوضع من
    3:2 طبقة من لفائف اللباد المسفلت فوق بعضها وتلصق بدهان البيتومين الساخن ويتم تحديد عدد طبقات اللباد حسب قوة الضغط الهيدروستاتيكي للماء المراد منعه من النفاذ إلى المباني ويجب أن يتم تجهيز أوجه الأرضيات أو الحوائط التي يراد وضع الطبقة العازلة عليها لتكون ناعمة وجافة وخالية من أي مواد غريبة تمنع الإلتصاق ومن الأنواع شائعة الاستخدام في مصر هي لفائف الخيش المقطرن والذي تم تطويره إلى خام الأنسومات بأنواعه حيث يتم فرده على الأسطح المراد عزلها بعد دهانها وجه واحد بمحلول البيتومين المؤكسد الساخن بواقع 1.5كجم/م2 من الأرضية ويعمل ركوب للخيش على بعضه البعض بعرض لايقل عن 10سم ويلصق اللحام جيداً بالبيتومين الساخن وتفرد طبقات الخيش عكس بعضها خلف خلاف كل طبقة في اتجاه عكس التالية لها مع ملاحظة دهان طبقة بيتومين مؤكسد ساخن قبل وبعد فرش كل منها .وهناك لفائف خاصة بعزل الرطوبة تتكون من لفائف أسمنتية مغلفة بشريط بلاستيك لاصق من مادة البولي اثيلين حيث تحرق تلك المادة بواسطة جهاز خاص قبل فرد اللفائف وتسهل عملية لصق اللفائف فوق بعضها على السطح المطلوب عزله.


    (
    ثالثاً) المواد العازلة الصلبة:

    وهي مواد عازلة للرطوبة تستعمل دائماً في المباني نظراً لسهولة تجهيزها بجانب أن بعضها من مواد لها إمكانية العزل فقط والبعض الآخر له إمكانية العزل والنهو معاً ، ويمكن حصرها فيما يأتي
    :


    (1)
    البياض الأسمنتي:

    ويمكن أن يعمل كمادة عزل ونهو معاً إلا أنه لكي يستخدم كمادة عزل فإنه ينص على ضرورة زيادة كمية الأسمنت عن ما هي عليه في حالة مونة البياض العادي إلا أنه من عيوب هذه المادة أنها تحتاج إلى إصلاح وصيانة وترميم
    .


    (2)
    الإضافات العازلة للماء:

    وهي مواد سائلة تخلط كمواد إضافية للمونة وتساعد على وقف نفاذية المياه عن طريق ملء الفراغات بين حبيبات الخرسانة أو المونة بالإضافة إلى إسراع العملية الكيميائية الخاصة بنشاط شك الأسمنت
    .

    ومن هذه المواد
    :
    "
    الجير المائي والدهن الحامضي وبودرة الحديد والمواد السيكة أو غيرها من المواد الكيميائية الحديثة كالأديكريت وخلافه " .

    وتصنع هذه المواد إما على هيئة مسحوق أو عجينة سائلة فإذا كانت المادة مسحوق فتضاف إلى الأسمنت بنسبة
    10:1 مادة : ماء . أما إذا كانت المادة سائلة فتضاف إلى المياه المستخدمة في خلط المونة أو الخرسانة بنسبة 5:1 مادة : ماء أو بحسب النسب الموضحة بالمواصفات الخاصة بالتصنيع والتشغيل للمواد المختلفة كل حسب نوعه .


    (3)
    ألواح الإردواز:

    وهي تستخدم من قديم الزمان قبل إكتشاف مادة البيتومين والأسفلت وتوضع هذه الألواح في مدماكين متتاليين داخل عراميس المونة المتقابلة في المباني وهي غير شائعة الاستخدام في الوقت الحالي نظراً لزيادة تكاليفها وسوء مظهرها وهي غالباً ما تنكسر عندما تهبط المباني وذلك لشدة صلابتها مما يساعد على تخلل الرطوبة والمياه خلال هذه الشقوق إلى المباني
    .


    (4)
    طبقة البلاستيك:

    وهي مواد ذات إمكانية عزل ونهو معاً وهي طبقات مصنعة تستخدم كمواد عزل أو ألواح ديكور وتتميز بعد معالجتها أنها عازلة للرطوبة والحرارة ويفضل كثير من الناس استعمال هذه المادة في تكسيات الحوائط والأساس
    .


    (5)
    القراميد الفخار :

    وهي مواد ذات إمكانية عزل ونهو معاً تصنع من مادة فخارية جيدة وتستخدم لتكسية الأسطح المائلة وهي جيدة العزل للرطوبة والمياه وتعتبر من المواد المعمرة حيث تحمي الأسقف لفترات طويلة من مياه الأمطار وتعطي أشكال جمالية متنوعة بألوان جذابة ويمكن إعادة طلاؤها بمادة الإيناميل بالألوان المطلوبة ويجب أن تتوافر الشروط التالية في القراميد المستخدمة
    :

    تامة الحرق
    .

    خالية من الثقوب أو التشقق
    .

    أملس السطح
    .

    ويمكن تركيبه بطريقة الرص على الأسطح المائلة مع التثبيت بالمسامير في الأرضية
    .


    وفيما يلي عرض لأغراض عمل الطبقات العازلة
    :


    (1)
    طبقات عازلة للرطوبة في الحوائط:

    عمل طبقة من مخلوط الأسفلت والرمل بسمك
    2.5:1.5سم على منسوب +15سم فوق منسوب الصفر وطريقة عمل هذه الطبقة هي أن تقام المباني فوق الأساس الخرساني بارتفاع 15سم فوق الأرضية ثم يبيض سطح المباني الأفقي بمونة الأسمنت والرمل بنسبة 300كجم/م3 لتسوية السطح مع كسر السوك وملء الفراغات وتخليق الميول اللازمة ثم يفرش فوق طبقة البياض هذه طبقة من مخلوط الأسفلت والرمل وهي ساخنة بسمك يتراوح بين 2.5:1.5سم يفرش فوقها طبقة من مونة الأسمنت والرمل بسمك 1سم تكمل فوقها مباني الحوائط.


    (2)
    طبقات عازلة لرطوبة الأرضيات:

    1-
    تردم الأرضية ردم جيد على طبقات سمك كل منها 25سم مع الرش بالمياه والدك بالمندالة ثم يسوى السطح العلوي وتفرش فوقه طبقة من الأسمنت والرمل بسمك من3:2سم.
    2-
    تدهن الأرضية بوجه تحضيري على البارد بمحلول البيتومين بمعدل 400جم/م2.
    3-
    يدهن وجه بيتومين مؤكسد على الساخن بمعدل 1.5كجم/م2.
    4-
    تعمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد وفي حالة عدم وجوده يستعمل الخيش المشبع المكسي بالبيتومين المؤكسد مثل الأنسوجوت خ3.
    5-
    دهان وجه ثاني من البيتومين المؤكسد.
    7-
    تعمل طبقة ثانية من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد.
    8-
    دهان وجه ثالث من البيتومين المؤكسد.




    (3)
    طبقات عازلة للبدروم:


    1-
    طبقات عازلة أفقية:

    عمل بياض تخشين بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    300كجم/م3 مع لف جميع الأركان والزوايا بالأزازة قطر 8سم فوق طبقة الخرسانة.

    تدهن الرض وجه تحضيري على البارد بمحلول البيتومين بمعدل
    400جم/م3.

    يدهن وجه بيتومين مؤكسد على الساخن بمعدل
    1,5كجم/م2.

    تعمل طبقة من الأنسوجلاس وتتكون من صوف زجاجي مكسي بالبيتومين المـؤكسد
    .

    دهان وجه ثاني من البيتومين المؤكسد مثل السابق
    .

    تعمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه ثالث من البيتومين المؤكسد
    .

    تعمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه رابع من البيتومين
    .

    تصب طبقة من الخرسانة الفينو سمك
    5سم فوق الطبقة العازلة مباشرة بعد تهويتها


    2-
    طبقات عازلة رأسية:

    ويتم عملها كالتالي
    :

    عمل بياض تخشين بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    300كجم/م3 وذلك لتسوية السطح بدون بروزات أو تجويف مع لف جميع الأركان بالأزازة.

    دهان وجه تحضيري على البارد من البيتومين بنسبة
    400كجم/م2 على البياض الجاف.

    دهان وجه بيتومين مؤكسد على الساخن بمعدل
    2كجم/م2.

    عمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه بيتومين ثاني على الساخن
    .

    عمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه بيتومين مؤكسد ثالث على الساخن
    .

    بناء حائط واقي نصف طوبة يبعد
    4سم عن الطبقة العازلة على أن يُملأ الفراغ بمونة الأسمنت والرمل الطرية أولاً بأول وبنفس نسب مونة الأسمنت السابقة.

    تعمل دكة خرسانية بأسفل المباني لحماية وصلات الطبقات العازلة الرأسية والأفقية
    .


    (4)
    طبقات عازلة للحمامات ودورات المياه:

    ويتم عملها كالتالي
    :

    عمل بياض تخشين بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    300كجم أسمنت/م3 رمل لتسـوية السطح وملء الزوايا وتخليق الميول اللازمة.

    دهان وجه تحضيري على البارد بمحلول بيتومين مؤكسد بمعدل
    400جم/م2 على بياض التخشين بعد جفافه جيداً.

    عمل طبقة من الصوف الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه ثاني من البيتومين المؤكسد الساخن
    .

    عمل طبقة ثانية من الصوف الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه ثالث من البيتومين المؤكسد الساخن
    .

    فرش طبقة من الرمل المهزوز بسمك
    5سم تحت البلاط.







    (5)
    طبقة عازلة للحوائط:

    وتعمل كالتالي:

    عمل بياض تخشين بمـونة الأسمنت والرمل بنسبة
    300كجم/م3 وذلك السطح بدون بروزات.

    دهان وجه تحضيري على البارد من البيتومين بنسبة
    400جم/م2 على البياض الجاف.

    دهان وجه بيتومين مؤكسد على الساخن بمعدل
    2كجم/م2.

    عمل طبقة من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه بيتومين ثاني على الساخن
    .

    عمل طبقة ثانية من النسيج الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه بيتومين مؤكسد ثالث على الساخن
    .

    بناء حائط واقي نصف طوبة مع ترك فراغ قدره
    3سم بينهما وبين الطبقة العازلة ويملأ الفراغ بمونة الأسمنت والرمل الطرية على طبقات بنفس نسب مونة الأسمنت.

    تعمل دكة أسفل المباني من الخرسانة لتثبيت نهايات الطبقات العازلة الأفقية والرأسية
    .

    تبيض الحوائط بعد ذلك بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    400كجم/م3 رمل.

    يلصق البلاط القيشاني على الجزء السفلي من الحوائط بارتفاع
    1.5متر.


    (5)
    طبقات عازلة لرطوبة الأسطح:

    وتعمل كالتالي
    :

    عمل بياض تخشين بمونة الأسمنت والرمل بنسبة
    300كجم أسمنت/م3 رمل وذلك لتسوية السطح وملء الزوايا وتخليق الميول اللازمة للمطر.

    دهان وجه تحضيري على البارد بمعدل
    400جم/م2.

    عمل طبقة من الصوف الزجاجي مخروم ومكسي بالبيتومين المؤكسد ووجه منه عليه حصوة لتتسرب الأبخرة المحبوسة
    .

    دهان وجه بيتومين مؤكسد على الساخن بمعدل
    1.5كجم/م2.

    تعمل طبقة من الصوف الزجاجي المكسي بالبيتومين المؤكسد
    .

    دهان وجه ثاني من البيتومين المؤكسد على الساخن
    .

    فرش طبقة من الرمل المهزوز بحيث يصير تخليق ميول المطر
    .

    تركيب بلاط السطح فوق طبقة من الرمل
    .

    المواصفات العامة والأسس التطبيقية للصق الطبقات العازلة
    :

    تختلف المواصفات المطلوبة من المواد العازلة باختلاف الأماكن التي سيتم عزلها وذلك باختلاف ضغط المياه وطبيعة التربة والمباني المقامة عليها وتتلخص فيما يلي
    :

    يجب ان تركب الطبقات العازلة البيتومينية على بياض تخشين مكون من مونة أسمنتية ورمل مع كسر السوك وملء الزوايا ولف الأركان
    .

    يجب أن تدهن طبقة البياض المذكورة بدهان تحضيري لسد المسام والمساعدة على التماسك بين الطبقة العازلة والخرسانة وضمان سلامة عملية اللصق باستخدام البيتومين المؤكسد
    .

    يتم لصق الطبقات العازلة البيتومينية بحيث يكون هناك مسافة ركوب عند الجوانب لاتقل عن
    10سم ومسافة ركوب عند النهايات لاتقل عن 15سم.

    البيتومين المؤكسد المستخدم في اللصق يجب أن تكون حرارته عند الاستخدام من
    160:140 درجة مئوية.

    يجب أن يكون السطح الذي تلصق فيه الطبقات العازلة نظيفاً وجافاً تماماً وأي مياه رشح يتم سحبها والتأكد من تمام جفاف السطح
    .

    جميع اللأعمال يتم تنفيذها فوق الطبقات العازلة
    .

    يراعى أن تلصق المواد العازلة بالحوائط بطبقة مستمرة بارتفاع من
    30:25سم تغطى بالبياض.

    تركب الطبقات التالية في موازنة الطبقات السـابقة بحيث تغطي لحامات الطبقات السفلية ولا يجوز تركيب الطبقات المتعاقبة في إتجاهات متقاطعة
    .

    يجب وقاية الطبقات العازلة الأفقية أو الرأسية مباشرة بعد تركيبها بالطرق التي سبق ذكرها
    .

    قياس أعمال العزل
    :

    تقاس جميع أعمال الطبقات العازلة هندسياً بالمتر المسطح كل على حسب نوعه وفي حالة استعمال الطبقات العازلة في اللفائف لايحسب ركوب اللفائف على بعضها كما أنها في حالة استعمال طبقات عازلة من الألواح المعدنية لايحسب إفراد الدُسر أو الطيات أو ركوب الألواح على بعضها كذلك لاتحتسب الأجزاء التي يتم إدخالها داخل الحائط كما لايتم إضافة مسافة العزل المرفوعة رأسياً حتى ارتفاع
    15سم على الحوائط إلى مسطح العزل الأفقي وذلك في حالة عزل الأسطح العلوية بل يكتفى بحساب مسطح العزل الأفقي فقط .


  9. #9
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    (11)
    أعمال البناء


    العدة المستخدمة في المباني
    :

    القروان
    القصعة المسطرين القدة الخشبية مكواة العراميس ميزان الخيط ميزان المياه الخيط الشريط زاوية قائمة من الخشب.


    المصطلحات الفنية في مهنة المباني
    :

    -
    الأدية:وهي الطوبة التي تظهر بعرضها في وجه الحائط.

    -
    الشناوي:هي الطوبة التي تظهر بطولها في وجه الحائط.

    -
    المدماك:صف أفقي من الطوب.

    -
    الكنيزر:هو ربع طوبة لقطع الحل.

    -
    اللحامات:هي المونة بين الطوب.

    -
    المرقد:هو اللحام الأفقي.

    -
    العرموس:هو اللحام الرأسي.

    -
    الترويسة:أول وآخر طوبة في المدماك.

    -
    مسافة الطية:المسافة الأفقية المحصورة بين عرموسين رأسيين في مدماكين متتالين.

    -
    مدماك الأد:هو أول مدماك يبنى.

    -
    تشحيط الحائط:هو وصول المباني إلى الكمرة أو السقف.

    -
    البناوي:جميع العدة المستخدمة في البناء.

    -
    التزهير:هو ظهور أملاح على الحائط بسبب عدم الرش بالماء.

    -
    الخيط طاعن:عندما يكون الخيط المشدود ملامس لطوبة.

    تبدأ عملية البناء بعد انتهاء فك شدة السقف المسلح وتنقسم مراحل البناء إلى المراحل الآتية
    :


    (
    أولاً) الأد:

    *
    تبدأ عملية الأد أو توقيع الرسومات على الطبيعة بمراجعة مقاس السقف الكلي على الطبيعة في جميع الاتجاهات ثم بناء مدماك واحد في كامل مسطح المبنى مبيناً به جميع الحوائط والأبواب وذلك بأن تحدد أضلاع كل غرفة من أركانها ويضع البناء طوبة ناشفة عند جانبي كل فتحة سواء أكانت باباً أو عقداً لضبط مكانها ثم يضع طوبة بالمونة على كل من جانبي الفتحة في أركان الغرف كلها ويراجع استرباع الغرفة بأخذ مقاس الطول في أول الغرفة وآخرها في كل اتجاه ثم عمل ششني على الاسترباع بأخذ لقطة لمحوري الغرفة لوجوب تساويهما حتى تكون الزوايا قائمة ويلي ذلك تغليق أو بناء باقي هذا المدماك الواحد بين أركان الغرفة وبين أكتاف فتحاتها فتظهر لنا جميع الغرف والملحقات بالتفاصيل وبأبعادها موقعة على السقف.
    *
    ومما يزيد من ضبط العمل أن يراجع أد الحوائط بالنسبة لأوجه الأعمدة المسلحة من الداخل أو من الخارج في الشدات البلدي وبالنسبة للكمرات الساقطة من السقف في حالة الشدة الإفرنجي حتى لا يكون هناك أي ترحيل للحائط عن العمود أو الكمرة أعلاه.
    *
    يراعى في أد هذا المدماك الأول أن يرش ماء على سطح الخرسانة لتنظيف وجهها قبل وضع المونة تحت الطوب لضمان عدم وجود شوائب تعزل المونة عن الطوب مع بل الطوب حتى لا يؤدي إلى امتصاص الطوب لماء المونة فتجف ، ويجب رش المباني 3أيام رشاً غزيراً بالماء ويجب غمر الطوب قبل البدء في استعماله بيوم مع تكليف معلم البناء بلبس قفاز من الكاوتشوك أو النيلون السميك.
    *
    يجب أن يشون الطوب على جانبي الحوائط التي سيصير أدها وذلك تسهيلاً للمعلم البناء واقتصاداً في الوقت كما يجب العناية بحسن تضريب المونة وخلطها وتقليبها وعدم تخمير كمية أكثر من اللازم.
    *
    يجب أن تراعى في عملية الأد ترك خلوص بإضافة 2سم – 3سم على الأقل لبعد الفتحة لتسهيل تركيب حلوق النجارة أو أعمال الكريتال في المباني وكذلك عمل حساب سمك البياض حسب نوعه في فتحات العقود المستديرة وذلك بترك حوالي 2سم لأعمال البطانات وغيرها.


  10. #10
    مهندس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    وبرضو قولى عاوزة ايه بالظبط............................................ ..........

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اعمال المعماري احمد ميتو
    بواسطة عبير مأمون في المنتدى التقنية المعمارية- Architecture
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 30-03-2013, 08:07 PM
  2. اعمال
    بواسطة qays في المنتدى التقنية المعمارية- Architecture
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-01-2006, 01:03 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •